لماذا يجب عليك أن تغتسل بعد العلاقة الحميمية مع زوجتك؟! هذه هي الأسباب

 

 

نعرف أنه من داب الجِماع مع الزوجة أن يغتسل الزوج والزوجة بعد إتمام العلاقة الحميمية ونحن نفعل هذا الأمر لأن ديننا الحنيف قد حثنا على اتباع هذه العادة الحسنة. لكن هل تعلم يا عزيزي أن للموضوع أبعاد علمية غير كونها سُنّة دينية؟!

 

قام الباحثون في مركز هارفارد الطبي بعمل أبحاث مستفيضة حول هذا الأمر ووجدوا أن هناك علاقة بين النظافة بعد العلاقة الحميمية والحماية من الأمراض الجنسية التي يمكن أن تنتقل بسبب هذه العلاقة.

 

وقد صرَّح الدكتور ريتشارد لونغ أنه بعد إنهاء العلاقة الحميمية فإن الاستحمام بالماء الدافئ والصابون يمكنه أن يزيل أي مسببات للأمراض الجنسية التي تنتقل عبر الاتصال الجنسي. وأضاف أنه يجب عليك الاستحمام بالماء الدافئ بعد إنهاء العلاقة مباشرةً حيث إنه باستحمامك في هذا التوقيت تكون قد قضيت على جميع مسببات الأمراض الجنسية المنقولة المُحتملة.

 

وقد اعتمدت أبحاثهم على تجارب عملية خضع لها العديد من الأزواج وبعضهم كان مصاباً بأمراض في أعضائه الجنسية، واكتشفوأ أنه بعد الاستحمام لم يُصب أحد بأي عدوى نتيجة هذا الاتصال الجنسي.

 

رغم أن هذه المعلومات تم إثباتها عبر أبحاث ودراسات، وهو بالمناسبة شيئ جيد جداً، إلا أننا نقوم بهذا الأمر بشكل بديهي منذ أكثر من 14 قرناً ولذلك فإن نسب الإصابة بالأمراض الجنسية في بلادنا ضئيلة مقارنة ببعض البلدان الأخرى.

 

في المرة القادمة التي تجامع زوجتك فيها لا تنسَ أخذ حمام دافئ والاغتسال بعد هذه العلاقة للوقاية من أي أمراض مُحتملة.

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع "عرب ميز" أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة "سوشيال تِك" لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.