بالصور: دموع الإنسان في المواقف المختلفة تحت الميكروسكوب – شيء خيالي

 

 

يبكي معظم الناس في مواقف مختلفة فهم يبكون في فرحهم وفي حزنهم وعند اللقاء وعند الفراق وعند الشعور بالألم. وبالنسبة للعين المجردة فإن الشخص يرى الدموع كلها بشكل واحد وهي عبارة عن قطرة من الماء تسقط من العين فهذا هو الشكل الطبيعي والمتعارف عليه للدموع، لكن هل تخيلت في وقت ما أن الدموع يختلف شكلها باختلاف الموقف التي نزلت بسببه؟ تجيب عن هذا السؤال “روز لين فيشر” التي فحصت 100 نوع مختلف من الدموع ووجدت أن كل نوع من الدموع يختلف تركيبه وشكله باختلاف الموقف عبر الفحص الميكروسكوبي الدقيق لهذه الدموع. وقد وجدت اختلاف كبير بين الدموع الطبيعية التي تفرزها العين لترطيبها وباقي أنواع الدموع حسب ما سوف نعرضه عليكم.

 

1- هذا هو شكل الدموع الناتجة عن الضحك حتى البكاء. ربما لا تخرج هذه الدموع إلا وأنت مع أصدقائك أو تتفرج على فيلم كوميدي.

 

2- هذه الدموع هي دموع الحزن، وكأن المسافات الفارغة تعبر عن مدى الشتات الذي يشعر به الإنسان أثناء الحزن.

 

3- أما هذه الدموع فهي الدموع الناتجة عن تقطيع البصل. إذا نظرت جيداً قد ترى أنها تبدو كأنها نوع من الزرع. مفارقة عجيبة.

 

4- هذا النوع من الدموع يعود للدموع الطبيعية التي توجد داخل العين لترطيبها والتي لا تخرج لسبب معين.

 

5- دموع اللقاء بعد الفراق. تبدو لمن ينظر إليها كأنها صورة علوية لمكان مهجور.

 

6- أما هذه فهي دموع الشعور بالأمل والتي تخرج عندما يتوقع الإنسان حدوث شيئ جيد في حياته.

 

7- هذه الدموع هي التي تخرج أثناء الانتشاء والشعور بالابتهاج وتبدو كأنها برج عالي إلى السماء.

 

8- عندما تتذكر حادثة ما في الماضي تخرج الدموع بهذا الشكل العجيب.

 

الآن وبعد أن عرفت شكل الدموع تحت الميكروسكوب في المواقف المختلفة أعتقد أنك تستطيع التعرف على شكل الدموع في المرة التالية التي تخرج فيها منك والتي أتمنى أن تكون دموع الفرح والنشوة والشعور بالأمل.

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع "عرب ميز" أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة "سوشيال تِك" لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.