احذر هذا الشيئ الخطير عند استخدام علب المشروبات المعدنية

 

 

يمكن أن تكون قد قرأت بالفعل ولو على الانترنت بشأن تلك العائلة التي قد توفت بسبب مرض داء اللولبية النحيفة وذلك لأنهم كانوا يشربون الصودا مباشرة من العلبة! إن احتساء المشروب من العلبة المعدنية مباشرة هو أمر شائع للغاية، وخاصة حينما نكون خارج المنزل. ربما يكون التحذير الأكثر أهمية هو تنظيف العلبة بواسطة منديل قبل الفتح، ولكن هل هذا الأمر كافي لتكون العلبة صحية؟! سوف نحاول الرد على هذا السؤال من خلال هذا الموضوع.

 

تترك جميع العلب المصنع وتكون مغلفة في رزم بلاستيكية لكي يتم عزلها عن الأوساخ والأتربة إلى أن تصل هذه العلب إلى السوبر ماركت. تقضي هذه العلب عدة أيام على رفوف السوبر ماركت والذي يجعلها عرضة لتراكم الأتربة عليها، لذلك يعتبر تنظيفها قبل شربها أمر لا غنى عنه. ولكن في الواقع يعتبر هذا الامر مستحيل بالنسبة للعلب التي قد تكون متسخة للغاية وذلك الأمر يستدعي استخدام المنظف لتنظيف العلبة.

 

على أية حال، قبل فتح العلبة المعدنية، عليك أخذ الأمور التالية في الاعتبار

  • قم بتنظيف العلبة لأنك بالطبع لم تكن على يقين بانها قد تم تخزينها على النحو الأمثل.
  • إذا كنت تستخدم منديلاً، عليك أن تعلم بأنه يمكن أن يزيل التراب ولا يمكن مطلقاً أن يقوم بالتعقيم.
  • عليك أن تتأكد من أن حالة العلبة المعدنية جيدة، فلا يجب أن تكون صدئه أو منتفخة أو تحتوي على خدوش.
  • إذا كانت العلبة المعدنية منفوخة، يمكن ذلك ان يكون علامة علي التلوث الإشعاعي الناتج عن التعقيم غير الصحيح. يمكن أيضاً أن تنتفخ العلبة إذا تواجد بها عدة خدوش صغيرة أو حفر.
  • إذا كانت العلبة بها بعض الخدوش، فإن الطلاء الداخلي الذي يمنع المعدن من الاتصال المباشر بالسائل، يمكن أن يكون قد تشقق. وفي هذه الحالة سيتأكسد المعدن وسيندمج هذا العنصر المؤكسد مع السائل، فمن الأفضل ألا تستخدم العلب المتهالكة على الإطلاق.

 

نستنتج من ذلك شيئ مهم وهو أنك ليس عليك أبداً أن تصدق جميع هذه القصص التي تنتشر في بعض المواقع بشكل كاذب، ولكن فقط ضع في الاعتبار بأنك لا تعلم أبداً كيف وأين تم تخزين هذه العلب وأنه من الأفضل تنظيفها قبل احتساء أي نوع من المشروبات في هذه العلب.

 

في المرة القادمة التي تشرب فيها مشروباً معلباً، قم بغسل وتنظيف العلبة قبل فتحها.

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع "عرب ميز" أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة "سوشيال تِك" لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.