ظهور الشعر الرمادي (الشيب) في سن مبكرة قد يكون علامة على وجود هذه المشاكل

 

 

دائماً ما نربط ظهور الشعر الرمادي في رأس شخص ما بأنه بالتأكيد قد أصابه الشيب وبدأ في في دخول مرحلة كبر السن أو الشيخوخة. ولكن ماذا لو ظهر الشعر الرمادي في مرحلة أخرى غير المتوقع ظهورها فيها! على سبيل المثال نجد في هذه الأيام شباب في العشرينات وقد أصابهم الشيب، يا هل ترى ما السبب وراء تلك الظاهرة؟! السبب بالتأكيد ليس الكِبر، لذلك دعونا نعرض لكم مجموعة من الأسباب التي تزيد من احتمالية ظهور الشعر الرمادي، والتي تخبرنا بأشياء جمة عن صحتنا.

 

 

ظهور الشعر الرمادي يشير إلى نقص في صبغة الشعر.

 

من الطبيعي أن كبار السن يقل لديهم إنتاج المادة الصبغية في بصيلات الشعر وبالتالي يغزو الشعر الرمادي فروة رأسهم، إنه تفسير منطقي بسيط أليس كذلك؟ ولكن يوجد خرق بسيط جداً لكيفية تطور ظهور الشعر الرمادي لدى الناس مع مرور الوقت، حيث يقول أطباء الأمراض الجلدية أنه بحلول سن الخمسين، فإنه من المتوقع أن 50% من الأشخاص سيظهر لديهم شعر رمادي بنسبة 50% من شعرهم.

 

ومع ذلك فإن هناك استثناءات تستند إلى التركيبة السكانية. حيث يظهر الشعر الرمادي للأشخاص ذوي الجلد الأبيض في منتصف الثلاثينات، أما الأشخاص الآسيويين فإنه يظهر لديهم في أواخر الثلاثينات، في حين أن الأشخاص ذوي البشرة الداكنة يظهر لديهم في منتصف الأربعينات.

لذلك فإذا ظهر لديك الشعر الرمادي بكثرة قبل هذا العمر بكثير فقد تكون مصاباً بمرض ما.

 

معظم الأشخاص المصابون بظهور الشعر الرمادي في سن مبكرة يعانون من نقص في مستويات فيتامينات D3 و B12، كما أنه قد تم ربط ظهور الشعر الرمادي مع وجود أمراض بالقلب، حيث وُجد أن الرجال الذين يعانون من أمراض القلب التاجية يكون لديهم شعر أكثر بياضاً من أولئك الذين لا يعانون من هذه الأمراض.

 

إذاً ما هو العامل المشترك بين الشعر الرمادي وأمراض القلب؟

 

هناك فرضية حديثة تقول أن الظاهرتين تشتركان في التركيب الجزيئي وكذلك التغيرات أو الاختلالات الهرمونية، وفي بعض الأحيان قد تكون مجرد جينات وراثية. فإذا كان لديك أقارب مصابون بظهور الشعر الأبيض في وقت مبكر فأنت بالتأكيد ستزيد فرصة حصولك على شعر رمادي في وقت مبكر.

 

وجدت مجلة الأمراض الجلدية الهندية أن المدخنين عُرضة لظهور شعر رمادي بخمسة أضعاف عن الأشخاص غير المدخنين، حيث تقوم المواد الكيميائية الموجودة في الدخان بكسر خلايا الشعر وبالتالي يُمكن أن تؤدي أيضاً للإصابة بالصلع وفقدان الشعر.

 

ويوجد أيضاً عامل آخر يمكن أن يكون بسبب الأكسدة، وهو عبارة عن خلل في الجذور الحرة، وغالباً ما يكون سببه التلوث أو إتباع نظام غذائي غير صحي.

 

ويمكن أن يُحفز التوتر بصيلات الشعر لإنتاج بيروكسيد الهيدروجين، والذي يؤدي إلى ظهور الشعر الرمادي.
وقد وجدت مجلة أخرى أن الأشخاص الذين لديهم شعر رمادي من دون سبب واضح فإنهم يكونوا عُرضة للإصابة بمرض هشاشة العظام أربعة أضعاف عن الأشخاص العاديين، والتي بدورها يمكن أن تؤدي إلى كسر وضعف العظام.

 

وأخيراً إذا كان شعرك الرمادي رقيق أو ذو سُمك رفيع فمن الممكن أن يكون هذا نتيجة لأعراض خلل في الغدة الدرقية.

 

ويشير الطب الشرقي إلى أن نوعية دمك وصحة الكلى تنعكس في شعرك.

 

لذا تدبر جميع الأسباب الصحيحة. وإذا لم تتمكن من العثور على سبب بعد استشارة الطبيب، فمن المرجح أنك قد كبرت في السن وهذا أدى إلى ظهور الشعر الرمادي!

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع “عرب ميز” أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة “سوشيال تِك” لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.