علامات تحذيرية قد تكون مؤشراً على إصابتك بمرض السكري فلا تتجاهلها

 

 

يُعتبر الـ Hyperglycemia أو ارتفاع نسبة السكر في الدم هو مصدر قلق كبير لكثير من الناس كما أنه يعتبر المفتاح الرئيسي للسيطرة على مرض السكري، وأولئك الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 يكونوا في خطر محتمل إذا ارتفعت مستويات السكر في الدم وهي الحالة التي لا يستطيع الجسد معها التعامل مع السكر، فإذا كنت تتبول أكثر من المعتاد وتَدَّرج لون البول ليصبح مائل إلى اللون الغامق والجسد دائماً في حالة جفاف فأنت في الغالب مريض سكري لأن هذه تعتبر الأعراض المميزة للمرض والتي يجب ألا تتجاهلها أبداً وعند شعورك بتلك الأعراض يجب عليك استشارة الطبيب على الفور وعمل التحاليل المحددة، وإليك بعض العلامات المبكرة لارتفاع نسبة السكر في الدم والتي يجب عدم تجاهلها أبداً، وإذا كان لديك أي من هذه الأعراض يجب زيارة الطبيب على الفور.

 

 

1- الشعور بجفاف الفم والرغبة في التبول عدة مرات وخصوصاً أثناء الليل

 

يُمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الجسد لسحب السوائل من الخلايا الموجودة في مجرى الدم وتسليمها إلى الكلى، ولذلك يعتبر هذا أحد الأسباب الرئيسية بأنه يكون لدى مريض السكري دائماً مثانة ممتلئة ويشعر بالجفاف في كل وقت.

 

 

2- تابع مؤشر نسبة السكر

 

يوجد خلط ولهط حول النظام الغذائي الذي يمنع مرض السكري ويقلل من ارتفاع مستويات السكر في الدم، لذلك يجب متابعة مؤشر نسبة السكر (GI)، وهو مقياس يقوم على قياس المواد الغذائية التي تحتوي على الكربوهيدرات وتأثيرها على مستويات السكر في الدم.

 

 

3- وجود مشاكل في الهضم واستغراق الجروح وقتاً طويلاً للتعافي

 

يؤثر ارتفاع مستويات السكر في الدم على الجهاز الهضمي، وذلك يرجع لأن ارتفاع السكر في الدم يمكن أن يحدث تغييرات كيميائية في الأعصاب وبالتالي يؤثر على الأوعية الدموية التي تحمل المغذيات والأكسجين إلى الأعصاب، وهذا من شأنه أن يؤثر على حركة الطعام في الأمعاء ويجعلها تتباطئ في كثير من الأحيان، ويلاحظ أيضاً أن الجروح والكدمات تستغرق وقتاً طويلاً للشفاء في حالات ارتفاع مستويات السكر في الدم.

 

 

4- الشعور بالتعب طوال الوقت

 

هل تعلم أن التعب لا يكون دائماً بسبب بذل الكثير من الجهد البدني، ولكن ارتفاع نسبة السكر في الدم قد تكون السبب في ذلك، فعندما يشعر جسمك بالتعب بسهولة شديدة بعد رفع شيء ثقيل أو مجرد المشي بضعة أمتار، فيجب عليك زيارة الطبيب للتحقق من مستويات السكر في الدم، ويُمكن لارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم أن يُحفز الشعور بالجوع أيضاً مما يجعل وزنك يزيد بشكل مفاجئ ويُسبب أيضا الحكة باستمرار في البشرة.

 

 

5- ضعف الذاكرة والتركيز

 

حتى لو كنت لا تعاني من مرض السكري من النوع 2، فإن ارتفاع مستويات السكر في الدم يمكن أن يضعف الدماغ. تماماً كما الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 فهم في حالة خطر متزايد من ضعف الإدراك الذي قد يؤدي إلى الخرف، فإذا كنت تشعر بأنك حائِر وتائه في جميع الأوقات وأنك تجد صعوبة في التركيز وتذكر الأحداث الأخيرة ففي هذه الحالة يجب زيارة طبيبك للاطمئنان.

 

 

6- من الممكن أن يؤدي الاعتماد على الوجبات السريعة لفترة طويلة الإصابة بمرض السكري

 

حتى لو لم تكن قد زاد وزنك نتيجة تناول الوجبات السريعة فإنه قد حان الوقت لاستبدال تلك الوجبات بوجبات صحية أكثر وذلك للسيطرة على النظام الغذائي الخاص بك. فقط تأكد من التخلي عن الوجبات السريعة واستبدالها بالنظام الغذائي الصحي والذي يشمل خيارات أكثر فائدة لصحتك، واهتم بإضافة المزيد من الخضار والفواكه واللحوم الخالية من الدهون، وحاول معرفة طرق أحدث لجعل وجبتك لذيذة وشهية. وبمجرد التخلي عن الوجبات السريعة الضارة تلك فإن مستويات السكر في الدم ستأخذ في الهبوط تدريجياً من تلقاء نفسها.

 

 

7- لا تكن شخصاً كسولا

 

إذا كنت اعتدت على نمط الحياة الروتيني الكسول فقد حان الوقت لتتحرك وأن تترك تلك الأريكة وأن تقوم ببعض التدريبات مثل: الجري في الحديقة أو ممارسة اليوغا أو بذل المجهود في الصالة الرياضية، وأبسط شيء يُمكن أن تفعله هو النزول والصعود على الدرج بدلاً من استخدام المصعد، ستشعر في بادئ الأمر ببعض الأوجاع في أنحاء متفرقة من جسدك ولكنك ستعتاد عليها، وتذكَّر أنك بممارسة التمارين الرياضية ستتجنب أمراض كثيرة أخرى منها مرض السكري.

 

شارك هذه المعلومات مع أصدقائك وعائلتك إذا وجدتها مفيدة.

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع "عرب ميز" أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة "سوشيال تِك" لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.