أخيراً: أعطى العلماء إجابتهم حول حقيقة خطورة طقطقة الأصابع

 

 

لقد وضع العلماء من مركز كاليفورنيا ديفيس الطبي بالولايات المتحدة الأمريكية هدفاً وهو معرفة تأثير عادة طقطقة المفاصل عليك، حيث يعتقد كثير من الناس أنها عادة ضارة، لذلك قمنا بتقديم هذه المقالة لكم لتتعرفوا على الحقيقة كاملةً مبنية على الدراسات والأبحاث.

 

ما الذي يحدث فعلاً في المفصل؟

 

بشكل عام، فإن المفصل عبارة عن مكان التقاء اثنين من العظام، ويكون بين العظمتين كبسولة مشتركة مليئة بالسائل، وعندما نقوم بعادة طقطقة المفصل فإن المساحة الكائنة بين العظمتين تزداد وبالتالي يصبح السائل المشترك بين العظمتين غير كافٍ لملء الفراغ، وعندها تظهر فقاعة مليئة الغاز عند الضغط للداخل ويعتبر هذا السبب الرئيسي في ما نسمعه من صوت طقطقة عند الضغط على المفصل.

 

في الصورة التالية، يمكنك أن ترى مساحة جوفاء بسبب تمديد المفصل.

 

قام كلاً من روبرت د. بوتن (أخصائي الأشعة) وروبرت زابو (الجراح) بتحليل البيانات التي تم الحصول عليها من خلال إجراء دراسة على مجموعة مُكوّنة من 40 شخصاً، منهم 30 كانت لديهم عادة طقطقة المفاصل، في حين أن العشرة الآخرون لم يكونوا يفعلوا هذه العادة – على الأقل ليس عن قصد. وتبين من خلال إجراء التجربة السابقة ازدياد المسافة في المفصل مباشرةً بعد حركة المفاصل وبالأخص بعد طقطقة المفصل، وهو ما يعني أنه يعتبر نوع من أنواع الإحماء للمفاصل، ويُمكن اعتباره تكتيكاً جيداً الوقاية من أمراض المفاصل، ولكن هذه المسألة لم يتم بحثها بعد.

 

وأظهر الاختبار أيضاً أن أولئك الذين يحبون طقطقة المفاصل لا يعانون من تورم أو التهاب بالمفاصل، أو غيرها من الأمراض الشائعة.

ومع ذلك، على الرغم من كل الايجابيات لهذه العادة، لكن يجب أن نضع في الاعتبار أنها قد تكون من أعراض الاضطرابات العصبية، وبطبيعة الحال فهذا أمر مزعج.

 

إذا ما لاحظت أنك تقوم بطقطقة أصابعك بسبب التوتر فلا تتردد في زيارة الطبيب.

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع “عرب ميز” أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة “سوشيال تِك” لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.