السر وراء طلاء الحافلات المدرسية باللون الأصفر فقط دون سواه

 

 

ليست الفائدة الوحيدة للألوان هي إضفاء جاذبية جمالية إلى الأشياء، ولكنها أيضاً تجعل حياتنا أسهل بكثير في العديد من النواحي الحياتية. لنأخذ إشارات المرور على سبيل المثال، نحن نعلم جميعاً معنى الضوء الصادر منها سواء كان الضوء الأحمر أو الأصفر أو الأخضر، وعلى الرغم من أن بعض المواطنون يفضلون التوجيهات الكتابية إلا أن أغلبهم يروا أن الترميز اللوني أفضل بكثير. هذا هو مجرد مثال واحد للعديد من الحالات الذي يمكن أن نستفد منها من الألوان. ومع ذلك، في بعض الحالات، بالإضافة إلى إضفاء الراحة فإن الألوان تجعل الأمور أكثر أماناً بالنسبة لنا فالحافلات المدرسية خير مثال على هذا.

 

أهمية السلامة في الحافلات المدرسية

 

للحافلات المدرسية -كما نعلم جميعاً- أهمية كبيرة، فهي تحمل الملايين من الطلاب من وإلى المدرسة بشكل يومي حول العالم، فهذه مسؤولية ضخمة. فكر في الأمر قليلاً واعلم أن هذه الحافلات تنقل الرؤساء والتقنيون والمبتكرون، والرياضيون المستقبليون، فهم في الأساس يحملون جيلاً كاملاً من الجنس البشري، لذلك فمن البديهي أن يكون سائقو الحافلات المدرسية في حالة حذر وتأهب دائم أينما ذهبوا.
لذلك وجب إعطاء قدر كبير من الاهتمام لتصميم الحافلة ليوفر أكبر قدر من الحماية لركابها في حالة وقوع حادث “لا قدَّر الله”، وأيضاً تلوينها باللون الأصفر يجعلها ظاهرة أينما ذهبت للتلفت الانتباه.

 

لون الحافلات المدرسية ليس أصفر بالشكل المُتعارف عليه!

 

قد يُفاجأ كثيرٌ منكم حين يعلم أن لون الحافلات المدرسية في الولايات المتحدة ليست في الواقع باللون الأصفر الصافي؛ بل هي في واقع الأمر مزيج من البرتقالي والأصفر الليموني، تماماً مثل لون المانجو الناضجة جداً.
في الواقع، إذا كنت ممن يتمسكون بالعادات والتقاليد فإنك لن تُستخدم كلمة “أصفر” للإشارة إلى لون الحافلات المدرسية، فهذه الدرجة بالتحديد تُسمى رسمياً باسم “لون الحافلة المدرسية الوطني الأصفر اللامع” وذلك في الولايات المتحدة وكندا. وفي عام 1939، عقد الدكتور فرانك دبليو سير (أستاذ في كلية المعلمين، جامعة كولومبيا) مؤتمراً ليُحدد معايير مختلفة للحافلات المدرسية في الولايات المتحدة، بما في ذلك اللون الأصفر القياسي، والذي كان يُعرف باسم “لون الكروم الخاص بالحافلة المدرسية الوطنية” في ذلك الوقت.

 

لماذا اللون الأصفر؟

توجد عدة أسباب لاختيار اللون الأصفر، فإذا كنت ترغب في دراسة الأمر بطريقة علمية، فإنك ستجد أن اللون الأحمر لديه أطول طول موجي (وهو حوالي 650 نانومتر) بين المكونات المختلفة للضوء الأبيض، وبالتالي فإنك سترى اللون بسهولة وبوضوح حتى لو كنت على بُعد مسافة كبيرة، هذا بخلاف استخدامه عادة للإشارة إلى الحذر، أليس هذا خياراً أكثر ملائمة؟ إذن لماذا في نهاية المطاف اختاروا اللون الأصفر ليكون لون الحافلات المدرسية؟

 

المظهر الأصفر مميز

 

يعتبر اللون الأصفر لوناً مميزاً فهو يستحوذ على انتباهنا على الفور، وقد لوحظ أن من بين الألوان التي ننظر إليها عادة في حياتنا اليومية، فإن الأصفر هو اللون الأكثر وضوحاً للعين. فقط ألقِ نظرة على هذه الصورة وسترى ما هو اللون الذي سيقع نظرك عليه في بادئ الأمر.

 

ممتاز في ظروف الإضاءة الخافتة

نظراً لطبيعته “المضيئة” إلى حد ما، فإن اللون الأصفر هو لون مرئي نسبياً في الضوء الخافت أو في الظلام، وبما أن العديد من الحافلات المدرسية مطالبة بنقل الأطفال إلى المدرسة في الصباح الباكر – عندما لا تزال السماء مُظلمة نسبياً – فإن الأصفر يعتبر الخيار المثالي للون الحافلات المدرسية.

 

الرؤية الطرفية الجانبية لدى البشر

 

من حيث الموضوعية العلمية، فهذا هو السبب الأكثر أهمية لاختيار اللون الأصفر للحافلة المدرسية، حيث اكتشف العلماء أن الرؤية الطرفية الجانبية للون الأصفر هي 1.24 أي أضعاف مما هو عليه بالنسبة للأحمر، وبعبارات بسيطة، فهذا يعني أنك تستطيع أن ترى اللون الأصفر ب 1.24 مرة أكثر من أي لون آخر حتى وإن لم تكن تنظر إليه مباشرةً وذلك بفضل الرؤية الطرفية الجانبية للبشر، مما يساعدنا على إدراك الأشياء التي لا تكون أمامنا مباشرة في الأفق.

 

كانت تلك مجرد بعض الأسباب التي جعلت الحافلات المدرسية يتم تلوينها بدرجة من درجات الأصفر، وتجدر الإشارة إلى أن تلوين الحافلة المدرسية بأي لون آخر غير الأصفر في الولايات المتحدة يعتبر مخالفاً للقانون!

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع "عرب ميز" أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة "سوشيال تِك" لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.