ما هي أعراض حمى الضنك وكيف تتخلص من البعوض الذي ينقل المرض؟

 

قد يكون البعوض مُحمل بفيروس حمى الضنك، وبالتالي ينتقل الفيروس إلى جسم الإنسان عقب لدغة الناموس له، والغريب في الأمر أن هذا الفيروس يُصيب الملايين من الأشخاص حول العالم كل عام، حيث ينتشر هذا المرض عادة أثناء الرياح الموسمية وفي المناطق الاستوائية، كما أن مقدار الإصابة بالمرض يكون على مراحل حيث من الممكن أن يُصاب الشخص بحمى الضنك ولكن بنسبة خفيفة وفي بعض الأحيان الأخرى تكون الإصابات وخيمة تؤدي إلى الموت، ولكن المُطمئن في الأمر أن أعراضه وتأثيرها على الجسم في صورة ضعف المناعة يستمر في الظهور لمدة تصل إلى 10 أيام، وبعد أن عرفنا عن هذا المرض الذي قد ينتقل من لدغة بعوضة دعونا نتعرف أولاً عن أعراض حمى الضنك والتي يتوجب زيارة الطبيب فور رؤيتها، وأخيراً عرض طرق لكيفية التخلص من البعوض.

 

أولاً ما هي أعراض حمى الضنك والتي يتوجب عليك زيارة الطبيب فور رؤيتها:


1. الصداع الشديد.
2. الارتفاع المفاجئ لدرجة الحرارة الجسم.
3. الشعور بآلام في في العضلات والمفاصل.
4. ظهور ألم شديد في منطقة العين والمنطقة المحيطة بها.
5. الشعور بالإرهاق والتعب المزمن.
6. الغثيان.
7. القيء.
8. التهاب الحلق.
9. الإصابة بالكدمات وحدوث النزيف من أقل شيء (مثل نزيف اللثة ونزيف الأنف).
10. الطفح الجلدي (وهذا يحدث عادة بعد ظهور حمى الضنك بحوالي من 4 إلى 5 أيام).
11. فقدان الشهية.

 

إذا كنت متواجد في مكانٍ ما يَكثُر فيه الناموس، وظهرت عليك إحدى الأعراض السابقة ففي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب والذي عادة سيقوم بطلب فحص الدم للتحقق من إصابتك بحمى الضنك من عدمها، كما أنه يجب التنويه أن أعراض حمى الضنك كما لاحظنا لا تختلف عن أعراض الإصابة بحمى فيروسية أو الأنفلونزا، لذلك فإن الذي سيقطع الشك باليقين هو عمل فحص حمى الضنك لأن مرض حمى الضنك قد يكون خطير للغاية إذا كان يُصاحبه النزف، لأن مضاعفات ارتفاع درجة الحرارة وانحسار عدد الصفائح الدموية، وتضخم الكبد والنزف سواء من اللثة أو من الأنف قد يكون ناتج عن الإصابة بمتلازمة صدمة حمى الضنك (DSS)، والتي قد تؤدي إلى الموت.

ورغم التطور العلمي إلا أنه لا يوجد لقاحات حتى الآن لعلاج حمى الضنك، ولكن هناك العديد من الأدوية المتاحة لقتل الفيروس، وخفض أعراض الحمى وتحسين عدد الصفائح الدموية، ولكن ماذا لو اتخذنا التدابير اللازمة لحماية أنفسنا وأسرتنا من البعوض في الأساس؟!

 

ثانياً: كيفية التخلص من البعوض:

1. استخدم دائماً طارد البعوض في المنزل.
2. حاول المكوث في الأماكن المغلقة واستخدام المُكيف قدر الإمكان.
3. حاول ارتداء الملابس ذات الأكمام الطويلة والسراويل الطويلة أيضاً عند الخروج من المنزل وذلك تحديداً في الجو المُمطر.
4. استخدم الناموسيات، كما يجب أن تتأكد من عدم وجود ثقوب في الأبواب والنوافذ حتى لا يستطيع أن يدخل منها البعوض.
5. تأكد من عدم وجود برك من المياه في الحديقة.
6. التأكد من تغيير المياه التي تتركها بالخارج سواء للطيور أو للحيوانات الأليفة يومياً.


كما سنقدم لكم بعض الحيل السريعة التي ستُخلصك من البعوض في أسرع وقت، لنرفع شعار منزل خالٍ من البعوض:


1. يُمكنك فرم بضع فصوص من الثوم، وغليهم في ماء، ومن ثم قم بتصفية الماء ورشها داخل الغرفة، فهذه الطريقة تضمن هروب البعوض من منزلك وذلك لأن البعوض يكره رائحة الثوم النفاذة.
2. اقطع الليمون بالنصف، وقم بغرس بعض أعواد القرنفل في شريحة الليمون كما هو موضح ووضع شريحة الليمون في ركن الغرف الخاصة بك، ولن ترى البعوض مرة أخرى.
3. أوصت منظمة الأيورفيدا (وهي منظمة مبنية على تعاليم الطب التقليدي) بزرع شجيرة ريحان (الحبق المقدس) تحت النوافذ، فمع هذه الحيلة ستبقي منزلك خالي من البعوض، حيث لنبات الريحان بعض الخصائص التي تجعله يمنع دخول البعوض المنزل.

 

لا تستهين بلدغة البعوض بعد الآن، فإن البعوض يستطيع أن ينقل إلى دمك أي مرض من خلال لدغته لذلك يجب أن تتوخى الحذر وأن تتخذ خطوة استباقية لحماية منزلك وأسرتك من البعوض، ولا تنسوا مشاركة هذه المعلومات 🙂 .

 

عن Fayrouz Salem

أنا فيروز سالم، أعمل كمترجمة ومحررة لدى موقع عرب ميز، فالترجمة بالنسبة لي ليست مهنة فحسب بل إني أجد بها متعة لا يضاهيها متعة، كما إنني أعشق القراءة والبحث واستنباط المعلومة الدقيقة لتقديمها للقارئ بكل سهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.