7 خطوات يجب اتباعها لتسريع عملية التمثيل الغذائي (الأيض) من أجل تحسين صحتك

 

إذا كنت تخطط لفقدان بضعة كيلوجرامات من وزنك فأنت بحاجة إلى أن تولي اهتمامك إلى عملية التمثيل الغذائي فهي تعتبر المفتاح لفقدان الوزن، فإذا كانت عملية التمثيل الغذائي بطيئة فهذا سيؤثر على النظام الغذائي وعلى عملية فقدان الوزن بشكل عام، لذلك ومن خلال إتباع الـسبع خطوات التالية ستتمكن من تسريع عملية التمثيل الغذائي والأهم أنها ليست فقط خطوات يُمكنك إتباعها لفترة من الوقت ثم التوقف عنها ومن ثم يعود وزنك كما كان ولكنها تعتبر 7 عادات لا يجب أن تتخلى عنها، فالنتيجة ستبهرك سواء من خلال وزنك أو من خلال صحتك والحالة المزاجية عامة.

 

1. تناول كمية أكثر من المياه

 

ما لا تعلمه أنه كلما تناولت القليل من الماء كلما قلت كمية السعرات الحرارية المحروقة، كما أن الكبد سيبذل مجهود أكبر حتى يعيد توازن المياه داخل الجسم، ولزيادة جودة عملية التمثيل الغذائي يجب تناول المزيد من المياه وشرب الشاي الأخضر فهو الآخر له فوائد جمة بالنسبة لعملية التمثيل الغذائي.


 

2. تناول الأطعمة العضوية

 

يجب علينا اختيار ما نتناوله بعناية فائقة وهذا يعني ضرورة ابتعادنا عن الأطعمة المُعدلة وراثياً وهي الأطعمة التي يُضاف إليها المضادات الحيوية وهرمونات النمو لتحسين الكمية المنتجة وزيادة حجمها بالإضافة إلى زراعتها في غير أوانها، فهذه الأطعمة تؤخر عملية التمثيل الغذائي الخاص بك، لذلك يجب أن يقع الاختيار على الأطعمة العضوية وهي التي لا يُضاف إليها أي شيء مما سبق لزراعتها.

 

 

3. الاعتياد على الاستيقاظ مبكراً

 

إن لضوء الشمس تأثيراً كبيراً على عملية التمثيل الغذائي وكمية الطاقة المستهلكة، فالاستيقاظ مبكراً سوف يساعد الجسم على تنظيم العلميات البيولوجية والتي تعتمد بدورها سواء على دورة النهار أو دورة الليل.


 

4. أضف المنتجات المفيدة للنظام الغذائي اليومي

 

من ضمن المنتجات ذات النفع هي منتجات الألبان والتي لها دور فعال في إكساب الجسم بالكالسيوم والذي يعمل على حرق الدهون وزيادة الكتلة العضلية بالجسم، ومن المنتجات أيضاً هي المنتجات الغنية بالحديد حيث يساعد الحديد على نقل الأكسجين بطريقة أفضل، وأخيراً استخدام الملح المُعالج باليود للوقاية من أمراض الغدة الدرقية.

 

 

5. ممارسة أي نشاط بدني

 

إن أي نشاط بدني له تأثير مباشر على سُرعة التمثيل الغذائي الخاص بك، وبما أن جميع عضلات الجسم في احتياج دائم للطاقة لذلك يتوجب عليك ممارسة أي نشاط بدني أياً كانت صورته سواء الذهاب إلى الجيم أو مجرد المشي أكثر فكل هذه الأشياء لها مردود جيد على تمثيلك الغذائي.

 

 

6. وضع خطة صحية لنظامك الغذائي

 

يجب أن تعلم أنه كلما طالت فترة امتناعك عن تناول الطعام كلما قام الجسم بتخزين جميع الطعام الذي تتناوله وهذا يعتبر بمثابة آلية دفاعية يتبعها الجسم، وبناء على ذلك يجب أن تتناول الطعام من 3 إلى 4 ساعات حتى لا يشعر الجسم أنه في حالة جوع وبالتالي لا يُنفذ آليته الدفاعية، وأيضاً من المعلومات التي يجب أن تكون على دراية بها هي أن تناول الوجبات الخفيفة (السناك) الغير صحية يُزيد من فرصة تجمع الدهون، وأخر نقطة يجب أن تضعها ضمن مخططك الصحي لنظامك الغذائي هي عدم التخلي تماماً عن الكربوهيدرات، وإن كان يجب التقليل منها ولكن هذا لا يعني الامتناع عنها نهائياً، لأن الكربوهيدرات تعتبر وقود المخ حتى يستطيع ممارسة جميع أنشطته.

 

 

7. قل لا للتوتر وللضغط

 

إذا كنت من الأشخاص الذين يقعون تحت ضغط دائم ولا تتيح لنفسك وقتاً للاسترخاء فأعلم أن تمثيلك الغذائي يعمل بشكل بطيء، لذلك يجب عليك أن تتعلم كيف تجعل نفسك هادئ وفي حالة استرخاء وهذا بدوره سيُشعرك بمزيد من السعادة.


وفي نهاية المقال نود أن نعلمكم أن هذه العادات هي مفتاح لسعادتكم فبمجرد فقدانكم لأي كيلو جرام هذا من شأنه أن يضفي عليكم الشعور بالسعادة، كما أن ممارسة التمارين الرياضية يُخلص الجسم من التوتر ويزيد من هرمون السعادة، نسأل الله أن يبقيكم في أفضل صحة وفي أفضل حال، ولا تنسوا مشاركتنا أرائكم وأيضاً مشاركة هذه المعلومات مع أصدقائكم 🙂 .

 

عن Fayrouz Salem

أنا فيروز سالم، أعمل كمترجمة ومحررة لدى موقع عرب ميز، فالترجمة بالنسبة لي ليست مهنة فحسب بل إني أجد بها متعة لا يضاهيها متعة، كما إنني أعشق القراءة والبحث واستنباط المعلومة الدقيقة لتقديمها للقارئ بكل سهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.