+10 أشياء نراها دائماً ولكننا لا نعلم الغرض الحقيقي منها، مثل الملصقات الموجودة على الفاكهة

 

توجد الكثير من الأشياء التي اعتدنا استخدامها دائماً أو نراها في حياتنا اليومية ولكننا نجهل تماماً الغرض الحقيقي من اختراعها ووجودها ولهذا قمنا بتجميع 12 شيء ستندهش عند معرفة الغرض منهم بالرغم من أنهم أمامك طوال الوقت.

 

12. الملصقات الموجودة على الفاكهة


قد يعتقد البعض أن الغرض الوحيد من الملصقات الموجودة على الفاكهة هي فقط لمعرفة بلد المنشأ ولكن فقط قلة من تدري أنه يوجد بهذه الملصقات أرقام لها دلالات مثل: إذا كانت تحوي على 4 أرقام والرقم الأول كان 4، فهذا يعني أن هذه الفاكهة قد تم رشها بالمبيدات الحشرية، وإذا كان عدد الأرقام 5 وأول رقم هو 9، فهذا يدل على أن هذه الفاكهة عضوية، أما إذا كان أول رقم 8، فهذا يعني أنه قد تم تعديل الفاكهة وراثياً.

 

11. الثقب الموجود بمنتصف حلوى الدوناتس


تعتبر هذه الحلوى منتشرة جداً في العديد من الأماكن ولكن هل تسائلت يوماً لماذا يوجد ثقب في المنتصف؟! فهذا يعتبر علامة للدونات فبمجرد رؤية حلوى بها ثقب تدرك على الفور أنها دونات، فقبل مئات السنين عندما تم اختراعها في بادئ الأمر توصل صناع الحلوى إلى هذا الشكل بعد عدة محاولات حتى يحصلوا على حلوى مخبوزة بشكل متساوي من جميع الأجزاء، وبالرغم من التطور الذي توصلنا له في مجال الطبخ إلا أن شكل الدونات أصبح علامة مسجلة لهذه الحلوى.

 

10. أشرطة الفريت والنقاط السوداء الموجودة على طول حواف الزجاج الأمامي


يتم صناعة ودمج تلك الأشرطة السوداء في الأساس في مرحلة الطلاء، ويكون لهذه الأشرطة والنقاط عدة وظائف واستخدامات فأولاً: إنها تحمي مادة اليوريثان المانعة من التسرب والموجودة بالزجاج من الأشعة الفوق بنفسجية. ثانياً: إنها تخفي الأوساخ التي تتجمع على طول حواف الزجاج. أما بالنسبة للنقاط، فهي توفر انتقال مرئي بصري من أشرطة الفريت السوداء إلى الزجاج الشفاف، كما أنها تعمل على توزيع درجة الحرارة بطريقة أفضل أثناء تصنيع الزجاج الأمامي.

 

9. النظارات الشمسية


قد يستنتج البعض الغرض من اختراع النظارات الشمسية فهو أمر بديهي ومُجاب عنه من الاسم فهي تحمي من الشمس! ولكن ما لا تعلمه أنه قد تم اختراع النظارات الداكنة من قِبل شعوب القطب الشمالي كوسيلة لحماية أعينهم من انعكاس الشمس الشديد على الثلج (والذي قد يُسبب ما يُعرف بالعمى الثلجي)، كما أن استخدام النظارات انتشر على نطاق واسع بين القضاة الصينيين في القرن الثاني عشر، حتى يستطيعوا إخفاء مشاعرهم الحقيقية عن الشهود.

 

8. الهوامش الموجودة بدفتر الكتابة


تُستخدم الهوامش في الوقت الحالي من قِبل المعلمين لوضع ملاحظاتهم، ولكن لم يكن هذا هو الغرض من اختراع تلك الهوامش، فالغرض الحقيقي كان لتجنب قَرَضَ الفئران، فكانت الفئران تلتهم الورق وتجنباً لذلك وللحفاظ على المعلومات الموجودة بالورق تم عمل تلك الهوامش وبدأ الناس بالكتابة داخل تلك الهوامش حتى يتركوا مساحة على أطراف الورق تحسباً لقرضات الفئران.

 

7. النقرات الصغيرة المحفورة على كرات الغولف


كان يتم صناعة كرات الجولف في بادئ الأمر في شكل أملس، ولكن مع مرور الوقت أدرك لاعبو الغولف من خلال التجربة والخطأ أن الكرات القديمة والتي بها نقرات (أي غير ملساء) أفضل من حيث اللعب لذلك كانوا يحتفظون بها ويستخدمون الكرات البالية والقديمة دوماً، وعندما لاحظ المصنعون ذلك بدءوا في إنتاج كرات غولف بها نقرات محفورة بها حتى تحاكي الكرات المُستخدمة من قبل.

 

6. نصف الأحزمة الموجودة على معظم المعاطف


توجد هذه القطعة الصغيرة على الكثير من المعاطف والسترات ولكننا لا ندري الغرض منها، ولكنك ستندهش من الغرض الحقيقي وراء تلك الأحزمة! فمنذ قرون ظهرت تلك القطعة لأول مرة في المعسكرات العسكرية، ففي هذا الوقت كانت تستخدم المعاطف لغرضين، أولهم عند ربط الحزام يصبح المعطف ذو قياس مناسب، وثانياً عندما يتم فك الحزام فيُستخدم كبطانية بغرض التدفئة وبالرغم من تغير الزمن إلا أنها أصبحت قطعة جمالية مُضافة للمعاطف والسترات.

 

5. الثقوب الموجودة في الأقفال


لا غنى عن استخدام الأقفال في حياتنا ولكن مع مرور الوقت ومع تعرض الأقفال للمياه نجد أنه قد أصابها الصدأ وأصبحت غير فعالة فنلجأ غالباً إلى التخلص منها وشراء أقفال جديدة ولكن ما لا تعلمه أنه يوجد ثقب في أسفل القفل سوف يحل هذه المشكلة، فمن خلال وضع بعض قطرات من الزيت في هذا الثقب ستجد أن القفل أصبح سهل الاستخدام كما كان من قبل!

 

4. الخطوط المحفورة على مقابس سماعة الرأس


بالطبع لاحظ جميعنا وجود خطوط محفورة قد تكون 2 أو 3 على مقابس سماعة الرأس، فهي ليست مصنوعة فقط للزينة ولكنها تحتوي على أسلاك مُوصلة لكل من سماعات الرأس، وإذا لم تكن موجودة فهذا سيؤثر على كفاءة السماعات فستلاحظ عدم صدور صوت من إحدى سماعات الرأس.

 

3. الحواف غير الملساء للقطع النقدية


ظهرت الأخاديد على حواف القطع النقدية في أوائل القرن السادس عشر، وفي ذلك الوقت، كانت القطع المعدنية تُصنع من المعادن الثمينة ولهذا السبب كان يُصدر منها كميات ضئيلة ولكن بالطبع حدثت الكثير من عمليات الاحتيال ومحاولة تقليد تلك العملات بمعادن رخيصة، ولمواجهة هذه الممارسة، اُستحدثت عملية خاصة تعرف باسم “ريدينغ” وهي تتألف من نحت سلسلة من الأخاديد على حواف القطع النقدية بحيث يصعب على الآخرين تقليدها، وبالرغم من أن القطع المعدنية أصبحت الآن معقدة ويُصعب على أي شخص تقليدها إلا أن هذه التقنية بقيت حتى الآن.

 

2. الجلد المحيط بالأظافر


تقوم الكثير من السيدات وخاصة من يذهبن إلى صالون التجميل إلى نزع (أو قص) الجلد المحيط بالظفر، ظناً منهن أن هذا يزيد من جمال الأظافر وأيضاً حتى يكون طلاء الأظافر سلس ورائع عند وضعه، ولكن ما لا يعلمنه أن إزالة تلك الجلود يُعرض الأظافر للإصابة بالعدوى، فالغرض من وجود تلك الجلود هو حماية الأظافر من تسلل البكتيريا والفطريات إليها، فأعتقد بعد معرفة هذه المعلومة لن نلجأ بعد اليوم إلى إزالتها مطلقاً.

 

1. رمز R الموجود بجانب معظم العلامات التجارية


إذا كنت تتساءل لماذا يوجد رمز R مع دائرة حوله بجانب بعض العلامات التجارية فالجواب بسيط جداً! حيث يعني هذا الرمز أن تلك العلامة التجارية مُسجلة رسمياً لدى مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية في الولايات المتحدة، حيث يعطي ذلك التسجيل مالك العلامة التجارية ليس فقط الحق في استخدام ® على منتجاتها ولكن أيضاً لمقاضاة أي شخص يحاول انتهاك واختلاس العلامة التجارية.

القطعة الخلفية في القاطع (الكاتر)

هذه القطعة موجودة لغرض وهو أن تقوم باستخدامها (بعد فكها من مكانها) لكسر القطعة الثلمة من الكاتر حتى تستخدم القطعة التي تليها.

 

شاهد بالصور: 10 أشخاص قد لا تصدق أنهم موجودون في عالمنا ويعيشون بيننا!!!

لا تجعل هذه المعلومات الرائعة تتوقف عندك بل قم بنشرها 🙂 .

 

عن Fayrouz Salem

أنا فيروز سالم، أعمل كمترجمة ومحررة لدى موقع عرب ميز، فالترجمة بالنسبة لي ليست مهنة فحسب بل إني أجد بها متعة لا يضاهيها متعة، كما إنني أعشق القراءة والبحث واستنباط المعلومة الدقيقة لتقديمها للقارئ بكل سهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.