+10 اختراعات من العصور القديمة ذات تقنيات عالية لم يستطع العلماء فك شفرتها إلى الآن

 

يشغل التراث القديم العلماء بشكل كبير، ففي بعض الأحيان تكون طُرُق وأساليب القدماء بمثابة سر لا يمكن حله، وعندما يقوموا بالأبحاث عن تلك الألغاز يكتشفوا عظمة القدماء وما توصلوا له من اختراعات واكتشافات عظيمة، فبعد قراءة تلك الاختراعات القديمة التالية ستغير وجهة نظرك عن العالم القديم وأنه لم يكن به أي تطور فقد تكتشف أنه مختلف جداً عمّا نتصوره.

 

12. الطائرة الذهبية الكولومبية والتي تعود إلى الفترة بين القرن 4-7 ميلادياً

وُجدت الطائرة الذهبية الكولومبية ضمن آثار حضارة كويمبايا (وهي تعتبر من أكثر الحضارات غموضاً)، وكان المعروف عن تلك الحضارة أنها تُقدس الحشرات، لذلك عندما وجد العلماء تلك القطع الذهبية أول ما قفز في أذهانهم أنها مجرد (تمائم) للحشرات ولكن بعد التدقيق بها تحولت وجهة النظر إلى أن هذه القطع الذهبية ما هي إلا مجسم لطائرات، ويوجد سببين لوجهة النظر تلك أول سبب لأن هذه المجسمات عند مقارنتها بالحشرات، وُجدت اختلافات كثيرة وثانياً عندما قاموا بتصور طائرات حقيقية مصنوعة بنفس المقاييس التي تمت بها تلك المجسمات وجدوا أن هذه الطائرات تستطيع الطيران.


11. متعدد الأوجه الاثنا عشري الروماني والذي يعود إلى الفترة بين القرن الثاني والثالث الميلادي

تم العثور على حوالي مائة من مجسمات الاثنا عشري (مجسم في الهندسة الرياضية) في جميع أنحاء العالم منها في إيطاليا والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا والمجر، وحتى في فيتنام، ويتم استخدام الاثنا عشر في كثير من الصناعات مثل صناعة حوامل الشمعدان، وصناعة النرد، ولمعايرة مقاييس أنابيب المياه.


10. عدسة كالح (النمرود)، والتي تعود بين الفترة 750 – 710 قبل الميلاد

تم اكتشاف هذه العدسة البصرية المصنوعة من الصخور البلورية في القصر الآشوري للنمرود، العراق، في عام 1850، حيث تقوم هذه العدسة بتكبير الأشياء ثلاث مرات، ويُعتقد بعض العلماء أنها كانت جزءاً من تليسكوب أو أنها مجرد قطعة زخرفيه.


9. بطارية بغداد، والتي تعود إلى 2500 قبل الميلاد

تم اكتشاف هذه القطع والاحتفاظ بها في المتحف ضمن آثار دولة بغداد، ولكن بعد فترة من اكتشافها لاحظ مشرف المتحف (وهو العالم الألماني وليام كونيك) أن هذه القطع تشبه في عملها الخلايا الجلفانية، فهي تتكون من أواني طينية تحتوي على اسطوانة من النحاس، وعصا حديدية داخل الاسطوانة، والنسخ المتماثلة من هذه الأواني تكون مليئة بالشوارد التي تستطيع أن تنتج جُهد بمقدار 2 فولت، ولعل البابليين القدامى كانوا على بينة من طريقة الجلفنة واستخدموها في عملية الطلاء الكهربي لتحويل المواد الذهبية إلى فضية. ومع ذلك، يدعي المتشككون أن هذه الأواني كانت تستخدم لتخزين المخطوطات ليس إلا.


8. قرص فيستوس الذي يعود للحقبة  2700-1400 قبل الميلاد 

تم اكتشاف قرص فايستوس في قصر مينوان بجزيرة كريت اليونانية في عام 1908، وهو قرص مصنوع من الفخار وتوجد بعض الرموز والعلامات على جانبي القرص ولكن لا تزال هذه الرموز غير واضحة حتى الآن، كما أن الهدف من إنشاء هذا القرص ومكان تصنيعه لا يزال مجهولاً.


7. تقنيات بناء الهرم المصرية، لحقبة 2667 قبل الميلاد

لا يزال العلماء في حيرة بسبب عدم توصلهم إلى تقنيات البناء التي استخدمت لبناء الأهرامات المصرية، حيث يوجد عدد قليل من فرضيات البناء المختلفة، ويدعي أحدهم أن الحجارة لم تكن منحوتة في الواقع ولكنها مصنوعة من الخرسانة في مكان البناء. ومع ذلك، فإن هذا الإدعاء لا يفسر وجود الحجارة الضخمة المصنوعة من الجرانيت الطبيعي والتي تزن أكثر من 10 طن.


6. قرص سابو والذي يعود إلى 3100-3000 قبل الميلاد

تم اكتشاف هذا القرص الحجري في قبر سابو في قرية سقارة في مصر، وبما أنه لم يتم العثور على نظير هذا القرص حتى الآن، فإنه من الصعب جداً إثبات الغرض منه، نحن واثقون أنه بالطبع ليس مجرد طبق أو عجلة. ما هو تخمينك؟!


5. آلة أنتيكيثيرا ، 100 قبل الميلاد

تم انتشال هذا الجهاز القديم من حطام سفينة قبالة الجزيرة اليونانية أنتيكيثيرا في عام 1901، وهذه الآلة تتكون مما لا يقل عن 30 ترس برونزي متشابكين داخل صندوق خشبي، وغالباً ما تسمى هذه الآلة بــ “الكمبيوتر اليوناني القديم” لأنها تستطيع التنبؤ بالمواقع الفلكية والكسوف التي تستخدم لأغراض التقويم والفلك، كما أنها تشبه شعار دورة الألعاب الاولمبية القديمة.


4. عمود دلهي الحديدي والذي يعود إلى 415 م

يعتبر هذا العمود من المعالم السياحية الرئيسية في مدينة دلهي الهندية، وسبب شهرته أنه لم يتأثر تقريباً من الصدأ لمدة 1,600 عاماً، وتدعي بعض الفرضيات أن السبب يعود إلى صناعته من النيزك، ومع ذلك، ثَبُتَ أن هذا الإدعاء خاطئ. ويبدو من المرجح أن الحداد الهندي القديم حقق مستوى عال من المهارة في استخراج ومعالجة الحديد، فقد استطاع صناعة طبقة أكسيد استطاعت حماية العمود من آثار مناخ دلهي.


3. الزجاج المرن، لفترة 14-37 م

اخترع حرفي غير معروف زجاج مرن لا يمكن كسره، وقام بتقديمه للإمبراطور الروماني تيبريوس قيصر على شكل وعاء للشرب كهدية، ولكن أعرب الإمبراطور تقديره للهدية بشكل مفاجئ حيث أمر بقطع رأس المخترع خوفاً من أن تنتقص هذه المادة من قيمة الذهب والفضة.


2. مقياس الزلازل لتشانغ هانغ، 132 م

قد تم اختراع هذا المقياس من قِبل المخترع الصيني تشانغ هانغ، حيث يقوم هذا الجهاز بإسقاط كرة برونزية من رأس التنين إلى فم العلجوم الذي يجلس عند أدنى الجهاز كما هو موضح بالصورة وذلك عند اقتراب الزلزال، وتكون هذه الكرة في الأصل متصلة برؤوس التنين من الداخل بعتلات.


1. قرص سماء نيبرا والذي تم اختراعه في 1600 قبل الميلاد

تم العثور على هذا القرص البرونزي الذي يحتوي على رموز ذهبية للشمس والهلال القمري، والنجوم بالقرب من نيبرا، ألمانيا، في عام 1999. وكان يشتبه في البداية أنه مُزور، ولكن بعد فحصه ثَبُتَ أنه أصلي، حيث يوفر هذا الجهاز مراقبة دقيقة للدورة السنوية الخاصة بالشمس والزوايا بين ارتفاعاتها وتحديد نقاط انقلاب الشمس في الصيف والشتاء، مما يجعلها أقدم “أداة محمولة” خاصة بالتدابير الفلكية.


ربما يثير انتباهك هذا المقال أيضاً: 10 ألغاز تاريخية غامضة حيرت العلماء لعقود لكن تم تفسيرها باستخدام التكنولوجيا الحديثة.

 

لقد توصل القدماء لمراحل متقدمة من العلم، ولولا ضياع تلك المخطوطات لكنا وفرنا الوقت الذي أضعناه في اكتشاف نفس الاختراعات، لا تنسوا مشاركة هذه المعلومات مع محبي التاريخ 🙂 .

 

عن Fayrouz Salem

أنا فيروز سالم، أعمل كمترجمة ومحررة لدى موقع عرب ميز، فالترجمة بالنسبة لي ليست مهنة فحسب بل إني أجد بها متعة لا يضاهيها متعة، كما إنني أعشق القراءة والبحث واستنباط المعلومة الدقيقة لتقديمها للقارئ بكل سهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.