شاهد الشكل البدائي لـ 10 أجهزة من التي نستخدمها اليوم وكيف تغيرت بشكل جذري

 

يتغير كل شيء بمرور الوقت، فمع كل يوم جديد تظهر ميزة جديدة على الأجهزة بالإضافة إلى ظهور أجهزة جديدة تماماً، ولكننا اليوم سنعرض لكم تاريخ 13 جهاز، كيف كان شكلهم وكيف أصبحوا، وبعض هذه الأجهزة سيصعب عليك تخمين استخدامها!

 

13. أجهزة التلفزيون


تم تصنيع أول جهاز تلفزيوني في ألمانيا في عام 1934، وكان عبارة عن صندوق خشبي كبير مُزود بشاشة صغيرة وصورته كانت مشوشة، وكان يُباع بتكلفة 445 دولار (أي ما يعادل تقريباً 7000 دولار اليوم)، وعندما نقارنها مع أجهزة تلفزيون البلازما الآن نرى الفرق بكل تأكيد فإن الصورة أصبحت بنقاء عالي جداً بالإضافة إلى صغر حجم الجهاز من حيث السُمك.

 

12. النظارات الشمسية


عندما تم اختراع النظارات الشمسية لأول مرة كانت بغرض حمايتك لا من الشمس ولكن مما يسمى بالعمى الثلجي (وهو انخفاض مؤقت في الرؤية بسبب ضوء الشمس الساطع المنعكس عن لون الثلج (الجليد) أو بسبب تعريض العينين للأشعة فوق البنفسجية، ومن المعتاد أن يسترد المرء بصره خلال 24 ساعة)، ولهذا كان يتم صناعة النظارات من قِبل سكان الشمال الأقصى من الخشب أو العظام أو غيرها من المواد غير الشفافة، مع ترك شقوق ضيقة، ولكن عند مقارنة استخدام النظارات الشمسية الآن نجد أنها أصبحت جزء لا يتجزأ من تكملة الإطلالة النهائية للشخص، حيث يستخدمها بعض الأشخاص للزينة فقط.

 

11. الكاميرات الرقمية


يمكننا ببساطة الضغط على زر الهاتف الخلوي لالتقاط لحظة جميلة بالوضوح الرقمي العالي، أو شراء كاميرا صغيرة يفي بالغرض أيضاً. ولكن، في عام 1975، كنت ستضطر إلى استخدام جهاز وزنه 8 رطل، مزود بجهاز تسجيل لالتقاط صورة. وبالمناسبة، كانت هذه الكاميرا الرقمية الأولى مُزودة بـ 16 بطارية!

 

10. ورق التواليت


بدأ استخدام الورق لأول مرة لأغراض صحية في الصين، وكان ذلك في حوالي 589 م، ولكن بدأ إنتاج ورقة المرحاض تجارياً في عام 1857 (في ذلك الوقت، كان يتم تقطيع الورق إلى مربعات ويتم تعبئته في حزم). أما بالنسبة للفات المرحاض التي تشبه إلى حد ما المناديل التي لدينا الآن، فإنها ظهرت في ثمانينات القرن الثامن عشر في بريطانيا.

 

9. الغسالات


قد تم تسجيل براءة اختراع أول غسالة في عام 1851، وكان لا بد من استخدام عصا يدوية لبدء تشغيلها، كما أن النسخ البدائية منها كانت تُسخر قوة 10 بغال لغسل 10-15 قميص في وقت واحد، إنه أمر جيد أننا الآن بحاجة إلى الكهرباء فقط لتشغيل “الغسالات” – وليس العلف!

 

8. الجوارب


ظهرت الجوارب لأول مرة في مصر القديمة أي منذ القرن الثالث الميلادي، وتُفسر الفجوة الغريبة بين أصابع القدم بحقيقة أن المصريين القدماء كانوا يرتدون جواربهم أسفل الصنادل، أرى أن موضة ارتداء الجوارب أسفل الصنادل أصبحت موضة مجدداً.

 

7. المثقاب


إذا كنت تريد عمل ثقب ما فكل ما عليك فعله هو الضغط على زر واحد، ولكن حتى يظهر لنا المثقاب بهذا الشكل دعونا نتذكر شكله البدائي، ففي حوالي منتصف القرن التاسع عشر تم اختراع المثقاب وبالتحديد في روما ولكنه كان يدوي أي بدون استخدام الكهرباء، لك أن تتخيل مدى الجهد الجسدي المبذول لعمل ثقب واحد!!

 

6. الحفاضات النسائية (تامبون)


اعتدن النساء استخدام الحفاضات النسائية من النوع تامبون ولكنها اختلفت كثيراً عما يتم استخدامه اليوم، فهي كانت مصنوعة في بادئ الأمر من البردي أو الصوف أو حتى الورق تبعاً لثقافة كل بلد. والتامبون المصنوع من القطن قد تم صناعته فقط في 1930.

 

5. سترات النجاة


تعتبر سترة النجاة هي واحدة من أكثر الأدوات المُستخدمة ضمن أدوات الإنقاذ، ولكن المُدهش في الأمر أن سترات النجاة عندما تم اختراعها في بادئ الأمر وبالتحديد في أوائل القرن العشرين لم تكن شعبية إلى حد كبير لأنه كان يُعتقد أنها تعيق الحركة، وبالنظر إلى الصورة نستطيع أن ندرك وجهة نظرهم، أليس كذلك؟!

 

4. حذاء التزلج على الجليد


تعود فكرة حذاء التزلج على الجليد إلى عام 1743، ولكن شكلها كان مختلف كثيراً عما نستخدمه اليوم بل في الواقع يكاد يكون من المستحيل استخدامهم، في حين أنه تم اختراع حذاء التزلج على الجليد (الذي يشبه إلى حد كبير ما نستخدمه اليوم)  في أواخر السبعينات، وذلك بهدف مساعدة لاعبي الهوكي للعب على الجليد.

 

3. الآلات الحاسبة


تستطيع الآلات الحاسبة الأولى والتي تُعرف أيضاً باسم أريثوميترز أن تؤدي فقط 4 وظائف وهم: الجمع والطرح والضرب والقسمة. إلى جانب ذلك، فإن دقة نتيجة الحسابات تعتمد ليس على الجهاز ولكن على دقة الشخص الذي أدخل متغيرات العملية الحسابية، وبمقارنتها مع الآلات الحاسبة اليوم، نجد أن الآلات الحديثة أبسط من ذلك بكثير بالإضافة إلى أنها متعددة الوظائف.

 

2. شاشات مراقبة الطفل


ظهرت في الآونة الأخيرة شاشات مراقبة الطفل، والتي تستطيع من خلالها الأم ترك الطفل في حجرة ما والتحرك في أرجاء المنزل مع الحفاظ على مراقبة الطفل، وقد تطورت هذه الأجهزة فقد كانت في البداية تدعم الصوت فقط ولكنها الآن أصبحت تدعم الصورة أيضاً، ولكن هل تصورت ما هو شكلها البدائي؟!
هذا هو شكلها البدائي وأعتقد أنه كان يُخيف الأطفال.

 

1. القرص الصلب


تم تقديم القرص الصلب لأول مرة للجمهور قبل 60 عاماً، وكان يزن أكثر من 14 رطلاً بالرغم من أنه مساحة 5 ميغابايت فقط، ولكنه اليوم موجود في الكثير من الأجهزة، حتى أبسط الهواتف المحمولة بها قرص صلب، ومن الممكن أن يصل وزنها إلى حوالي اثني عشر أوقية، ولكنها تستطيع تخزين 10 أضعاف البيانات!

 

اتضح لكم بعد عرض ذلك التطور أن غاية العلماء هي تسهيل الحياة لنا وتقديم أعظم الميزات بين أيدينا ولكن أيضاً يُمكن لبعض الأشخاص رؤية شيئاً مختلفاً في هذا المقال وهو أن جميع الاختراعات الرائعة التي نمتلكها الآن بدأت بأفكار بسيطة وبإمكانيات معقدة ومع التطور وصلت إلى ما هي عليه الآن، لذلك لا توقف هذه المعلومات عندك فقط بل قم بنشرها لعلها تكون حافز لمخترعين صغار مثل ما فعله هذا المخترع الصغير الرائع 🙂 .

 

عن Fayrouz Salem

أنا فيروز سالم، أعمل كمترجمة ومحررة لدى موقع عرب ميز، فالترجمة بالنسبة لي ليست مهنة فحسب بل إني أجد بها متعة لا يضاهيها متعة، كما إنني أعشق القراءة والبحث واستنباط المعلومة الدقيقة لتقديمها للقارئ بكل سهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.