6 عادات شائعة نفعلها بشكل يومي لكنها تضر صحتنا دون أن ننتبه لها

ما حياة أي شخص إلا مجموعة من الممارسات والعادات التي نقوم بها يومياً، وبالرغم من اختلافنا جميعاً إلا أننا نشترك في أشياء عديدة، فمثلا من منا لم يستخدم الحاويات البلاستيكية، أو من منا لم يقضي حاجاته؟ وبالنسبة للسيدات من منا لم تستخدم الماسكارا ولو لمرة واحدة في حياتها؟! ستجد نفسك الآن تُجاوب بالإيجاب لأن كل هذه الأمور وغيرها تعتبر من الأشياء العادية في حياتنا، ولكن هل اعتقدت يوماً أن مثل تلك الأشياء قد تُمثل خطراً حقيقياً على صحتنا؟ هذا ما سنجيب عنه في هذا المقال فتابعوا القراءة.

 

1. الماسكارا

عادات خاطئة

عادة ما تقوم السيدة بشراء الماسكارا إما عن طريق نصيحة من إحدى صديقاتها أو من خلال الحملات التسويقية الخاصة بالمنتج، ولكن نادراً ما تولي السيدات اهتماماً لمكونات الماسكارا، فبعض المكونات، مثل البارابين، ومسحوق الألومنيوم، والبروبيلين غليكول، قد تكون خطيرة جداً على صحة العين، كما أنه تجدر الإشارة إلى أنه يجب معاملة الماسكارا على أنها من الأدوات الشخصية فلا يُحبب أن يتم مشاركتها مع الآخرين، تجنباً لنقل البكتيريا والفطريات التي قد تؤدي إلى نمو العدوى.

 

2. الأواني غير اللاصقة


يقوم القائمين على صناعة الأواني الغير لاصقة على استخدام المواد الكيميائية المشبعة بالفلور وذلك لإنشاء طبقة غير لاصقة على المقلاة، والحقيقة أنها ليست خطيرة جداً في حد ذاتها، ولكن عندما تتجاوز درجة الحرارة 230 درجة مئوية، فإن أسطح المقلاة تُطلق كمية معينة من المواد المتطايرة، عند تحليل تلك المواد كشف الباحثون الدنماركيون أن وجود هذه المواد الكيميائية السامة في دم الإنسان قد تكون سبباً لتكوّن الخلايا السرطانية.

 

3. الصابون المضاد للبكتيريا

عادات خاطئة

يُقيد القانون كمية التريكلوسان (المادة المُطهرة المستخدمة في الصابون المضاد للبكتيريا) من 0.1-0.3٪. ومع ذلك، فإن الضرر الناتج من هذه المادة هو أكبر من ذلك بكثير: فالتريكلوسان يُضعف الجهاز المناعي ويجعل الجسم يقاوم امتصاص المضادات الحيوية، كما أنه قد يسبب عدم التوازن الهرموني والضمور العضلي، وللعلم، لقد أظهرت البحوث أن أي بكتيريا يمكن غسلها بالصابون البسيط، فالصابون المضاد للبكتيريا ما هو إلا مجرد خُدعة وقعنا فيها نتيجة الحملات التسويقية.

 

4. حاويات المواد الغذائية البلاستيكية

إن المشكلة لا تكمن في البلاستيك نفسه ولكن المشكلة تكمن في المكونات الكيميائية التي تستخدمها الشركات المصنعة لجعل الحاويات أصلب وأقوى، كما أنه في كثير من الأحيان فإن عمليات غسل الحاويات المتكررة وتعرضها للحرارة واتصالها المباشر بالمكونات الغذائية يجعل الوضع أسوأ، وتتحول الحاويات لأن تكون سامة جداً وخطيرة، ولهذا يُنصح بعدم استخدام حاويات الطعام البلاستيكية لأكثر من 5 أشهر، كما يُرجى تجنب استخدامها في الميكروويف.

 

5. أحذية الكروكس

كروكس

انتشر هذا الزوج من الأحذية مؤخراً ولاقى ترحيباً كبيراً من قِبل الناس، ولكن الحقيقة أن أحذية الكروكس لا توفر الاستقرار الضروري الكافي للكعب، فالكعب الغير مُثبت يُمكن أن يؤدي إلى العديد من المشاكل المختلفة، مثل تشوهات إصبع القدم، وتشكل نتوءات أسفل القدم بالإضافة إلى آلام القدم، كما أنه يوجد سبب آخر يجعل أحذية الكروكس غير مريحة وهي أن ساق الحذاء (هو المسئول عن توفير الدعم بين باطن القدم والكعب، ويتواجد هذا الجزء في معظم الأحذية الغير رياضية بالإضافة إلى ذلك فإنه يساهم بصورة كبيرة في توزيع الصدمة عند ارتطام الكعب بالأرضية) يصبح لين للغاية بعد الاستعمال لفترة طويلة، وهو ما يجعلك تشعر بالانزعاج أثناء المشي.

 

6. استخدام المرحاض!!

أغلبنا يعاني من مشاكل كثيرة فيما يخص الجهاز الهضمي مثل متلازمة القولون المتهيج والإمساك، والبواسير، وحتى سرطان القولون، وما لا تعلمه أنه قد يكون السبب في الوضعية التي نتخذها أثناء الجلوس على المرحاض فغالباً ما نتخذ زاوية 90 درجة مع الوركين، ولكن هذه الوضعية من شأنها أن تُبطئ عملية مرور البراز الطبيعي من الأمعاء، والوضع الصحيح هو اتخاذ وضعية ذات زاوية 45 درجة مع الوركين.

 

ربما تريد أيضاً التعرف على 5 أنواع من الأطعمة يجب ألا تغسليها قبل الطبخ وأخرى يجب غسلها بعناية

 

نرجو ألا تجعل هذه المعلومات تقف عندك فالأمر لن يُكلفك سوى مشاركة الموضوع لإفادة الآخرين 🙂 .

عرب ميز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: