هذا ما يجب عليك فعله في حالة التعرض لهجوم إجرامي أو سطو مسلح حتى تنجو بحياتك

قد لا يأتي على أذهاننا أننا سوف نقع ضحية هجوم ما أو نكون في مواجهة مُجرم ولكن هذا ليس بمنأى عنا وخاصة في تلك الأيام التي تزداد فيها الهجمات (ندعو الله أن يحفظ بلادنا من شرها)، فتلك المواقف تحدث فجأة دون مقدمات أو توقعات، بالضبط مثل الرعد، وبالطبع سيراودك شعور الارتباك والخوف فهذا أمر طبيعي، ولكن الأهم أن تكون على دراية بالأفعال الصحيحة التي يجب إتباعها في مثل تلك المواقف حتى تنجو بحياتك وحياة الآخرين بقدر المُستطاع، ولهذا قررنا أن نسلط الضوء على بعض النقاط المهمة حول كيفية التصرف عند حدوث حادث سطو مثلا، ولا تنسَ مشاركتها مع أصدقائك بمجرد الانتهاء من المقال لمساعدتنا على نشر الوعي.

 

الملاحظة والرصد

هجوم

لسوء الحظ، غالباً ما يستهدف المقتحمون الأماكن العامة، خاصة في أوقات الأحداث التي تتطلب تجمهر كبير من الناس، وهذا سيقودنا إلى الخطوة الأولى، فعند ذهابك إلى أي حدث اتخذ من وقتك فقط بضع دقائق للبحث حولك والتحقق من المخارج الآمنة لهذا المكان، فهذه عموماً من العادات الجيدة لأنها قد تساعدك على الهروب ليس فقط في حالة وقوع هجوم ولكن في حالة نشوب حريق أو وقوع زلزال مثلاً، أو أي حالة أخرى تتطلب منك الخروج في أسرع وقت.

 

أن تعترف بالوضع بأنه حقيقي وليس خدعة


إذا بدا لك أي موقف أنه عملية هجوم فلا تتوقع أنه مجرد مزحة من أحد أصدقائك، فربما تعاملك مع الموقف على أنه مزحة يقودك إلى الموت المحقق، وحتى لو كان الموقف مجرد خدعة من أصدقائك فأنت قد تصرفت بالشكل الذي يحافظ على حياتك، كما أنه لا يُفضل أن يقوم الأصدقاء بعمل مقالب والمزاح في هذه الأمور.

 

الركض

هجوم

يوجد مثل شعبي يقول (الجري نصف الجدعنة)، ولكن في مواقف مثل هذه فهو الجدعنة والشجاعة بأكملها، فعند حدوث مثل تلك المواقف فكِّر في الهرب على قدر المستطاع ولا تنسَ أن النوافذ هي خيار جيد للهروب، فحتى لو جُرحت من الزجاج أو تم كسر ساقك فهو أفضل بكثير من إطلاق الرصاص عليك (ولكن بالطبع ليس القفز من أدوار مرتفعة للغاية)، ويجب أن تجري في خط مستقيم وتنسى تقنية الجري المتعرج (الزجزاج) حتى تستطيع الهروب في وقت أقل، وقد يكون الاستثناء الوحيد لعدم اختيارك الهروب هو رؤيتك من قِبل الشخص المجرم.

 

الاختباء أثناء حدوث هجوم


إذا كنت لا تستطيع الهروب، فاعثر فوراً على أي مأوى، اختبئ وابدأ بوضع الأشياء الثقيلة خلف الأبواب والمداخل، فكلما كان من الصعب على المقتحم دخول المكان الذي أنت فيه، كلما كان ذلك أفضل بالنسبة لك، ففي معظم الأوقات لا يمتلك المجرم سوى بضع دقائق قبل تتدخل الشرطة.

 

ابحث عن ساتر وحامي لك


انسَ جميع الأفلام التي رأيتها والتي يحتمي فيها البطل بكرسي، أو باب، أو سيارة للتصدي لإطلاق الرصاص، فأفضل شيء تحتمي به ويكون لك ساتر هو جدار خرساني أو الطوب، وبالطبع حاول أن توقف أي أداة تمتلكها من شأنها أن تطلق أي ضجيج قد يُلفت اهتمام المجرم إليك مثل صوت هاتفك الجوال.

 

اتصل بخدمات الطوارئ


قد يبدو لك هذا غريباً ولكن تقول الإحصائيات أنه غالبا ماً يتطلب من الشخص حوالي 10 دقائق لطلب خدمات الطوارئ، وإذا كان متاح خط أرضي فالأفضل أن تستخدمه حيث يُمكن تتبعه بسرعة أكبر، وحاول أن تهدأ وأن تخبرهم بجميع التفاصيل واتبع تعليماتهم.

 

ابحث عن أي سلاح

هجوم

يجب أن تتسلح بأي شيء، فأي شيء من حولك قد يكون سلاحاً مفيداً مثل مقص أو مظلة أو مكنسة أو حتى كوب من القهوة الساخنة، وإذا كنتم مجموعة من الأشخاص فحاولوا أن تُكوّنوا فريق وتقوموا بتوزيع المهام، أحدكم يستدعي خدمات الطوارئ، وآخر يبحث عن أي سلاح يُمكن استخدامه كما ذكرنا، والباقي يعمل على حماية المداخل.

 

قاتل


القتال هو الخيار الأخير عندما تنفذ منك جميع الخيارات منك، فحاول أن تستهدف منطقتي الوجه والعيون بالضرب، ولا تقلق بشأن الفوز في المعركة، فأنت تحتاج فقط تضليله لكسب وقت للهروب، أي اربكه واجري.

 

لا تتخلى عن إنسانيتك

هجوم

إذا وجدت شخصاً آخراً مرتبك للغاية وعلى مشارف أن يدخل في نوبة خوف، فساعده على قدر المستطاع مثل أن تقوم بتهدئته وأن توجه له الكلام المشجع، وشجعه أيضاً أن يكون متعاوناً، ولكن لا تجعله يؤثر على حياتك، أي لا تضع نفسك في موقف خطر، فربما هروبك واستدعائك للنجدة يكون خيراً له من البقاء معه رهينة.

 

تعلم مهارات جديدة


قد يكون من الجيد أن تستعد للأمر مسبقاً وأن تحضر بعض دورات الدفاع عن النفس وكيفية الهروب من الخطر، وكيفية استخدام الأشياء العادية للحماية ليس فقط لحالات الاقتحام ولكن أيضاً تحسباً لأي موقف يتطلب منك الدفاع عن حياتك وسلامتك.

 

قد تريد أيضاً معرفة 7 تقنيات للدفاع عن النفس يجب أن تتعلمها كل سيدة للتعامل في مواقف الخطر وهي تصلح للرجال أيضاً.

لا شيء أكثر أهمية من حياتك، لهذا إذا كنت تعتقد أننا نسينا شيئاً ما فلا تتردد في مشاركته معنا في التعليقات، ولا تنسَ تبادل هذه المعلومات مع أصدقائك وعائلتك، فنحن نتمنى لكم أن تكونوا جيمعاً بخير وأمان 🙂 .

Credits: Brightside

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: