8 مواضع لتدليك الطفل لتهدئته وتخفيف حدة بعض المشاكل الصحيّة لديه

للتدليك أهمية كبيرة لصحة طفلك وراحته. وسوف نعرض لكم خريطة تدليك اليد والتي ستساهم في علاج أمراض مختلفة لدى الطفل، فهذا التدليك يُسمى بالتدليك الانعكاسي والذي يكون قائم على علم المنعكسات (وهو يهتم بدراسة وممارسة الضغط على نقاط معينة في اليدين والقدمين، تسمى بمناطق ردات الفعل) حيث كل موضع يكون له مردوده الخاص على الجسم، وبالرغم من أن هذ العلاج يعتبر آمن ولكن لا بد من استشارة الطبيب المتابع للطفل قبل إجراء أي شيء كما أن هذا العلاج لن يكون بديلاً عن أي علاج موصوف من قِبل الطبيب.

تجدر الإشارة إلى أن التدليك الانعكاسي قد يضمن لطفلك نوم هادئ ويُخفض من الألم والقلق ولكن تذكري دائماً أن سواء يد أو قدم طفلك فهي أعضاء رقيقة للغاية يجب التعامل معها بلطف وحرص لذا يجب أن يتم التدليك بضغط لطيف لمدة دقيقة أو دقيقتين على الأكثر، وإذا لاحظت أن الطفل منزعج ولا يشعر بالراحة فتوقف وحاول مرة أخرى في وقتٍ لاحق.

 

مواضع تدليك راحة اليدين

تدليك الطفل

لتدليك راحة اليدين شأن عظيم في علاج بعض المشاكل وتهدئة الأطفال بالطبع فإن لكل مشكلة موضع محدد يتم الضغط عليه، ولكن تذكري أنه يجب أن يتم الضغط بصورة لطيفة مع عمل حركات دائرية، والآن فلنتعرف على تلك المواضع ومردودها في علاج المشاكل المختلفة:

  • إذا كان يعاني طفلك من مشاكل في المعدة أو من السعال، فاحملي يده وقومي بتدليك راحة اليد، عن طريق عمل دوائر لطيفة بالإبهام.
  • عندما تكون المشكلة هي الفواق (الحازوقة) أو القيء، حاولي تدليك طرف الإبهام وكذلك بقية الأصابع من خلال ضغط لطيف بحركات دائرية ولكن دون تحريك إصبعك أي الضغط على نقطة واحدة وعمل الحركات الدائرية.
  • يمكنك تخفيف التهاب ملتحمة العين (العين الوردية) عن طريق تدليك طرف إصبع السبابة.
  • إذا كان طفلك مصاب بحمى، فقومي بتدليك طرف الإصبع الأوسط.
  • لتخفيف السعال واضطرابات الجهاز التنفسي الأخرى، قومي بتدليك إصبع البنصر.
  • لتقليل آلام التسنين الذي يعاني منها الرضيع قومي بتدليك طرف الإصبع الصغير وموضع النقطة البيضاء الموجودة على المعصم (بالصورة أعلاه).
  • إذا لاحظتِ تبول الطفل بشكل لا إرادي، فقومي بعمل ضغطات لطيفة بصورة صعودية على الإصبع الصغير.
  • أما إذا كانت المشكلة هي الإسهال فقومي بعمل ضغطات لطيفة صعودية على إصبع السبابة، وهبوطياً على نفس الإصبع إذا كانت المشكلة الإمساك.

♦♦  يمكنك أيضًا استخدام تقنية التدليك كعلاج وقائي، فقط ضيفي هذه الحركات إلى روتينك المعتاد عند تدليك طفلك، ولكن للتذكرة فقط يجب ألا يحل هذا التدليك محل استشارة الطبيب فهذا مجرد علاج تكميلي.

 

يجب أن تضعي في اعتبارك أن مهما كانت تقنية التدليك التي تستخدمينها، فلا يجب أن يشعر طفلك بالانزعاج أو أنه غير مرتاح، بل بالعكس يجب أن يظهر لكِ مدى سعادته وراحته، ولهذا يجب أن يتم التدليك بصورة لطيفة وسلِسة والتوقف فوراً إذا لاحظتِ أن طفلك يشعر بالضيق.

 

بعيداً عن تقنية التدليك الانعكاسي فما رأيك بأن نقدم لكم تقنية حمل الطفل لتهدئته فوراً:

تدليك الطفل

هذه التقنية غير العادية والمُكتشفة من قِبل الدكتور روبرت هاميلتون يمكن أن توفر لكِ الوقت في محاولاتك لتهدئة الطفل، وتكمن التقنية في حمل الطفل بصورة معينة مع هزه هزات لطيفة للغاية، إنه أمر بسيط للغاية، وإليكِ ما يجب القيام به:

  • ضعي ذراعيّ الطفل فوق بعض على صدره، واحمليه بيديكِ مع دعم رأسه.
  • والآن أميليه إلى الأمام قليلاً بزاوية 45 درجة واستخدمي يديكِ الأخرى لتثبيت الجزء السفلي من الطفل.
  • وفي النهاية قومي بهز ذراعيكِ بطريقة لطيفة (لا تُبالغي في الهز حتى لا يصاب الطفل بأذى ومشاكل أخرى) حتى يهدئ الطفل.

 المشكلة الوحيدة لهذه الطريقة هي أنها لا تُناسب الأطفال بعد سن الـ 3 أشهر، لأن وزنهم يزيد وبالتالي يمثلون ضغطاً على الذراعين عند حملهم.

 

والآن حان الوقت لتتعرفي على مواضع تدليك القدم: إليكِ 7 مواضع لتدليك قدم طفلك ستساعدك على تهدئته من آلام التسنين والانتفاخ والرشح وغيرها

هل ترغبين في تجربة علم المنعكسات أو العلاج بالضغط مع طفلك الصغير؟ نحن بانتظار إجاباتك وآرائك 🙂 .

Photos Credits: brightside

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: