كيف تزيد من لباقتك في الحديث وثقتك في نفسك لتبدو كأنك ستيف جوبز شخصياً

في عالمنا المعاصر ، إذا كنت تريد أن تُسمع فلابد أن تمتلك مهارات تواصل جيدة. لحسن الحظ، هناك بعض الحيل الأساسية التي يمكن أن تساعد أي شخص في أن يصبح  قائداً ومتحدثاً  جيداً سوف نخبرك بأهمها.

 

ما هو التواصل؟

التواصل هو إرسال وإستقبال المعلومات من خلال الإشارات اللفظية أو غير اللفظية، مثل الكلام والكتابة والإشارات  والسلوك. يمكن للناس تبادل الحقائق، والآراء، والمعتقدات، والمشاعر وغيرها. تساعدك مهارات الإتصال المتطورة أيضًا في التعرف على أشخاص جدد وتكوين صداقات والدخول في علاقات وطيدة.

 

 كن شجاعًا بما يكفي لقول ما تفكر به

لا تخجل من إبداء رأيك في الأمور التي يمكنك التحدث فيها لكن لا تتدخل بشكل عنيف ولا تفرض وجهة نظرك.

 

التواصل البصري

سيساعدك التواصل البصري أثناء التحدث أوالإستماع  في جذب إنتباه جمهورك وسيجعل أدائك أكثر نجاحًا. ومع ذلك، لا تبالغ، يجب عليك قطع هذا التواصل لفترة وجيزة كل 5-15 ثانية.

 

حُسن الاستماع

كونك مستمعًا جيدًا يتيح لك رؤية العالم من خلال عيون الآخرين. دعهم يعبّرون عن مشاعرهم وأفكارهم وانسَ رأيك الشخصي للحظة. تأكد من انتهائهم تماماً من التحدث قبل أن تبدأ في الكلام.

 

طبقة صوتك (حدة الصوت)

إذا كنت تتحدث بسرعة، فسوف يظن الآخرون أنك متوتر وتفتقر إلى الثقة. وإذا كنت تتحدث ببطء شديد فقد لا يُسمح لك بإنهاء الجُمل. تكلم بصوت عالٍ وببطء كلما كنت تناقش نقطة خاصة أو تلخص شئ ما. طبقة صوتك مهمة لتشجيع الجمهور على التواصل البصري!

 

مستوى صوتك

ليس من السهل دائمًا ضبط صوتك عند مستوى مناسب، خاصة إذا كنت متوتراً قليلاً أو لديك الكثير لتقوله وتحاول ألا تنسى شيئًا مهمًا. تكلم بهدوء عندما تكون بمفردك وقريبًا من الناس. وتحدث بصوت أعلى عندما تكون أمام مجموعات كبيرة أو عبر مساحات أكبر.

 

الوضوح

لا تكن كسولاً في قول كلماتك بوضوح قدر الإمكان ليسهل على الأشخاص فهمك بسهولة. إذا كان يُطُلب منك دائماً تكرار ما قلته، فابدأ في تحسين نطقك الآن. لتسهيل الأمر على المستمعين، يمكنك استخدام عبارات وكلمات أبسط، بدلاً من الكلمات الأكثر تعقيدًا.

 

النُطق

ابحث دائمًا عن الكلمات المجهولة. إن معرفة الكلمات التي تستخدمها تجعل الناس يثقون بك. أفضل الطُرُق وأكثرها فعالية لتحسين مفرداتك هي القراءة (لأنها تساعدك على تعلم كلمات جديدة) أو الاستماع إلى الكتب الإلكترونية (التي تساعدك على تعلم نطق الكلمات بشكل صحيح).

 

الإيماءات وحركات اليد 

حركات اليد قد تقول الكثير عنا. يجب أن تكون إيماءاتك تحت السيطرة حتى تتعلم كيف ومتى وأين تستخدمها. قد تكون بعض إيماءات اليد جيدة للغاية في إثارة أفكارك (إيماءات مفتوحة)، في حين أن بعضاً منها قد يسئ لبعض المستمعين، مثل الإيماءات المغلقة التي تهدف إلى إيقاف المحادثة. يرجى ملاحظة أن الإيماءات الطبيعية، البطيئة والثابتة هي الأكثر فاعلية ووضوح.

 

لا تدع الآخرين ينتظرون ردك

عندما نرسل رسائل نصية إلى شخص ما، عادةً ما نتوقع منهم الرد بمجرد تلقيها. إذا لم ترد على الفور بعد قراءة رسالة ما، فقد يعتقد الأشخاص الذين تتحدث معهم أنك غير مهتم. أفضل نصيحة هنا هي الاعتذار عن التأخير والرد في أقرب وقت ممكن.

 

شاهد أيضاً: قواعد التعامل مع الآخرين “الإتيكيت” التي يجب اتباعها لإعطاء انطباع جيد عنك

هل سوف تبدأ باتباع هذه النصائح؟

Via: Brightside

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: