كيفية تأمين المدخرات لك ولعائلتك في حالة حدوث أي أمر طارئ

من أكثر الأمور الهامة التي تشغل بال الشخص العائل والذي لديه عائلة هو ما يمكن أن يحدث لعائلته بعد وفاته أو أثناء مرضه أو عجزه لا قدر الله، وكل هذه التساؤلات تأتي في أذهان جميع الأشخاص تقريباً وللإجابة على هذه التساؤلات جمعنا لكم 9 طرق تضمن لك وجود المال والمدخرات لعائلتك في حالة الإصابة بأي مكروه

 

1. عمل ميزانية: إن الخطوة الأولى لتوفير المال هي عمل ميزانية حتى تستطيع تحديد ما تنفقه، وبالتالي تعرف ما لا تحتاج الإنفاق عليه، فمن خلال تحديد احتياجاتك الأساسية تستطيع تجنب شراء ما هو يعتبر ترفيهي ويمكن الاستغناء عنه.

 

2. التقاعد: كل مسح تم عمله للمستثمرين الأمريكيين في هذه الأيام يُظهر أن التقاعد هو السبب الرئيسي للادخار. ومع ذلك، يتجاهل عدد مذهل من الناس الفرص التي تتيحها خطط التقاعد القائمة على العمل، وحتى يتم أخذ مثل هذا القرار يوصي بدراسة الوضع جيداً والأخذ في الحسبان جميع النفقات المتوقعة والمفاجئة حتى يكون قراراً صائباً.

 

3. احتياطيات الطوارئ: فكما هو واضح من الاسم، يُفضل أن تترك بعض من المال للطوارئ، حيث يوصي العديد من المخططين الماليين بأن يكون لديك في حسابك ما يكفي من المال لمدة ستة إلى تسعة أشهر على الأقل من النفقات الأساسية، ومن المستحسن أن تمتلك بعض من المال النقدي في متناول يديك تحسباً لأي ظرف، مثل انقطاع الكهرباء لفترة طويلة مما يعني تعطل أجهزة الصراف الآلي وغيرها من الظروف غير العادية.

 

4. التأمين الصحي: تُقدم بعض الشركات ميزة التأمين الصحي وهذا أمر رائع يجب أن تغتنمه، ففي حالة المرض لا قدر الله يقوم التأمين بالتكفل بمصاريف العلاج سواء كلياً أو جزئياً وفقاً للاشتراك مما يسمح لك بتوفير المال.

 

5. تأمين العجز: معظم الأشخاص لا يهتمون بالاشتراك في تأمين العجز وفقاً لمسح تم إجراءه، ولكن هذا التأمين مفيد للغاية فهو يوفر أجازة مرضية مدفوعة الأجر أو مدفوعات عجز فعلية إذا كنت غير قادر على العمل لفترة طويلة من الوقت، لذلك فهذا أمر يجب الاشتراك فيه، تحسباً لأي ظرف.

 

6. التأمين على الحياة: هذا النوع من التأمين سيوفر المال اللازم ليس لك ولكن لعائلتك، فهو يُستحق الدفع بعد وفاة الشخص المؤمَّن عليه، ويقول الخبراء أن التأمين على الحياة ليس بأمر ضروري لمن هو عازب ولا يعول بل يصبح الأمر أكثر أهمية لمن لديه زوجة وأطفال، فهذا الخيار الأفضل حتى توفر لهم حياة كريمة بعد الوفاة.

 

7. الوصية: بعد وفاة الشخص يتم توزيع الأملاك وفقاً للشرع ولقوانين الميراث هذا إذا لم تُحدد وصية من قِبل المتوفى، ولكن إذا قام الشخص قبل وفاته بتوزيع أملاكه أو أوصى بشيء، فيجب تنفيذها قبل توزيع الميراث.

 

8. وصية المعيشة والحياة: والذي يُعرف أيضاً باسم توجيه الرعاية الصحية، وهي عبارة عن وثيقة يتم بها تحديد التدابير التي تريدها والتي لا تريدها في حالة تعرضك للمرض المؤقت أو الغيبوبة لا قدر الله، ويجب لبقية أفراد أسرتك الامتثال لرغباتك أثناء المرض فيما يخص الرعاية الصحية.

 

9. توكيل شخص ينوب عنك في الأمور المالية: تسمح هذه الوثيقة بتفويض شخص محدد باتخاذ قرارات مالية نيابة عنك إذا أصبحت غير قادر، فهي تعطي لهذا الشخص صلاحيات مثل التعامل مع البنك ودفع الفواتير أو بيع الأسهم أو حتى بيع منزلك! ففي بعض الأحيان حين يدخل الشخص في حالة مرض، تتوقف جميع هذه الإجراءات حتى تُحدد المحكمة من هو الوصي لينوب عنك، ويمكنك تجنب مثل هذه الإجراءات من خلال توكيل شخص ينوب عنك في الأمور المالية في حالة مرضك وتعذر عليك القيام بمثل تلك الأمور.

♦♦ يجب بالطبع أن تتم هذه الوثائق من قِبل محامي ليقوم بتوثيقها وحتى تصبح نافذة حين استخدامها.

 

هل تعي بأنه توجد آداب تخص التعاملات المادية؟ تعرف عليها من المقال التالي: 10 آداب خاصة بالتعاملات المادية مع الآخرين يجب أن نعرفها لرفع الحرج وحماية خصوصيتنا

يجب أخذ التدابير اللازمة لضمان سهولة الأمور وعدم تعقيدها، لا تنسوا بأن تساعدونا وتقوموا بنشر تلك المعلومات لنشر الوعي 🙂 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: