8 خصائص يمتاز بها أصحاب فصيلة الدم O والتي لا يعرفها معظم حاملي هذه الفصيلة

من المتعارف والمألوف لدينا أن لكل شخص فصيلة دم محددة له سواء كانت فصيلة الدم O أو A أو B أو AB ويتم تحديد هذه الفصيلة بموجب أو سالب (+, -) ولكن ما الذي قد نفهمه من تلك الشفرة؟! دعونا نأتي لكم بموضوع فصائل الدم من بداياته وبالتحديد في العقد الأول من القرن العشرين، حيث اعتمد الطبيب والعالم كارل لاندستاينر (عالم أمراض أمريكي من أصل نمساوي اكتشف التصنيفات الرئيسة لدم الإنسان) تصنيف دم الإنسان لأول مرة إلى 4 أنواع وهذا التصنيف جاء بعد دراسات وأبحاث عديدة شغلته طوال سنوات.

 

أهمية معرفة فصيلة الدم

إن معرفة فصيلة الدم أمر بالغ الأهمية خاصة في حالات الطوارئ وبالتحديد عند عمليات نقل الدم، لأن نقل فصيلة دم مختلفة للشخص، قد يودي بحياته نتيجة لمهاجمة جهاز المناعة لهذا الدخيل على الجسم، ولهذا دعونا نستعرض لكم الحقائق العلمية والنظريات حول فصائل الدم وبالتحديد فصيلة الدم O والتي سنُركز عليها اليوم!

 

1. كيف يتم تحديد فصائل الدم؟

يتم تصنيف فصائل الدم وفقاً لوجود أو عدم وجود المستضدات (الأنتيجين، وهي مادة تثير الاستجابة المناعية لجسم الإنسان عندما يخترق الجسم مادة غريبة) على كرات الدم الحمراء، حيث تستطع هذه المستضدات أن تجعل نظام المناعة للمريض يهاجم الدم المنقول، ولهذا فمن المهم جداً معرفة وتحديد فصيلة الدم حتى يستطع الأطباء تحديد الفصائل المتوافقة مع الجسم، وتكون كالآتي:

  • أصحاب فصيلة الدم A: يمتازوا بوجود مستضدات من نوع محدد.
  • أصحاب فصيلة الدم B: يوجد على كرات الدم الحمراء مستضدات مغايرة لفصيلة الدم A.
  • أصحاب فصيلة الدم AB: يحتوي دم هذه الفصيلة على مزيج من مستضدات A,B.
  • أصحاب فصيلة الدم O: يُمكن التعبير عن هذه الفصيلة بO أو 0 (zero) أي أنها لا تحتوي على أي نوع من المستضدات على كرات الدم الحمراء.

 

2. خصائص فصيلة الدم O

فكما ذكرنا أن الدم ينقسم إلى 4 فصائل بشكل عام وهذا التصنيف يتحدد وفقاً لوجود أو عدم وجود مستضدات A,B على سطح الخلايا الحمراء، وأيضاً من خلال تحديد وجود أو عدم وجود الأجسام المضادة A,B في البلازما، أما عن شارة الموجب والسالب، فشرحها يكون كالآتي:

جاء عالم ولاحظ أن تصنيف الدم بهذه الطريقة يعتبر عام للغاية ولقد اكتشف جراء أبحاثه على قرد من النوع الرِيص (أو البندر) أنه يوجد بروتين يُدعى عامل Rh (اختصار لـ Rhesus Factor)، وقد يتواجد هذا البروتين في خلايا الدم الحمراء وهنا يُطلق على أصحابه (+)، وقد لا يتواجد وهنا يُطلق عليهم (-)، وبهذا نكون قد حللنا شفرة فصائل الدم وبناءً على ما سبق يتم تقسيم فصائل الدم إلى 8 أنواع كالآتي:

  • -A و +A
  • -B و +B
  • -O و +O
  • -AB و +AB

♦♦ وتلخيصاً لما سبق فإن فصيلة الدم O، لا تحتوي على مستضدات سواء من النوع A أو B في خلايا الدم الحمراء، ولكنها تحتوي على أجسام مضادة من النوعين A و B في البلازما، وتجدر الإشارة إلى أن +O يعتبر من أكثر أنواع الدم شيوعاً، فهو يمثل حوالي 37٪ – 53٪ من جميع الأشخاص باختلاف أصولهم وأجناسهم.

 

3. أصحاب فصيلة الدم O يعتبروا مانحين للجميع

فكما تعرفنا أنه لا يجب التحدث عن فصائل الدم بشكل عام، وفي هذه الحالة فنحن سنقسم الأمر إلى فرعين:

  1. أصحاب فصيلة دم +O: يستطع هؤلاء الأشخاص التبرع إلى جميع الفصائل الأخرى بالإضافة إلى فصيلة الدم O ولكن شريطة أن يكون عامل الريص لديهم + (+RH) أي للفصائل التالية: +A+, B+, AB+, O.
  2. أصحاب فصيلة دم -O: يعتبر صاحب فصيلة دم -O بمثابة مانح عام، حيث يستطع نقل الدم إلى جميع المجموعات الفرعية الثمانية، مما يجعله مطلوب دائماً في حالة عمليات نقل الدم الطارئة.

♦♦ تجدر الإشارة إلى أنه يتم نقل الدم من النوع -O في الحالات الطارئة عندما يكون من المهم إنقاذ حياة المريض قبل اكتمال اختبار التوافق لنقل الدم – crossmatch، وما هو أكثر من ذلك، أن فصيلة الدم من النوع -O تعتبر الأكثر أماناً للأطفال حديثي الولادة حيث يكون جهاز المناعة لديهم مازال في طوّر النمو.

 

4. لا يستطع أصحاب الفصيلة O الحصول على الدم إلا من نفس المجموعة

يُتاح لأصحاب الفصيلة +O تلقي الدم من الأشخاص أصحاب الفصيلة O سواء كان عامل RH موجب أو سالب، على خلاف أصحاب فصيلة الدم -O الذين لا يستطعون الحصول على الدم إلا من خلال النوع -O، ففي الحالات الطارئة عندما يكون الدم من النوع -O ليس متاحاً، فهنا يُمكن استبداله بنوع الدم +O.

 

5. المشاكل الصحية المُحتملة لأصحاب الفصيلة O

وفقا للعلماء، توجد طرق في الكيمياء الحيوية للدم نستطع من خلالها التعرف على صحتنا، وعلى الرغم من أن تأثير أنواع الدم على صحتنا لا يزال قيد البحث، إلا أن هناك بعض النظريات حول المخاطر والفوائد الصحية لأصحاب الأنواع المختلفة لفصائل الدم، فعلى سبيل المثال: يكون أصحاب فصيلة الدم من النوع O أكثر عُرضة للإصابة بالعدوى البكتيرية والفيروسية مقارنة بمجموعات الدم الأخرى، بما في ذلك الأنواع الأشد خطورة مثل داء الطاعون والكوليرا والنكاف، والسُل، كما أن بعض الدراسات أظهرت أن أصحاب فصيلة الدم O تزيد لديهم نسبة الإصابة بقرحة الإثني عشر  بنسبة قد تصل لـ 35٪ مقارنةً بأصحاب فصائل الدم الأخرى A و B و AB.

 

6. الفوائد الصحية لأصحاب الفصيلة O

تشير الدراسات إلى أن الأشخاص أصحاب فصيلة الدم O يكونوا أقل عُرضة للإصابة بأمراض القلب التاجية مقارنةً بأصحاب فصائل الدم الأخرى A و B و AB، بالإضافة إلى أن أصحاب فصائل الدم الأخرى بخلاف فصيلة الدم O يكونوا أكثر عُرضة بنسبة 25٪ للإصابة بسرطان البنكرياس.

والأكثر من ذلك، هو أن أصحاب فصيلة الدم O لديهم خطر أقل للإصابة بأمراض الدورة الدموية والقصور الإدراكي (الاختلال المعرفي). ومع ذلك، يُنصح دائماً باتباع نمط حياة صحي والابتعاد عن العوامل التي قد تزيد الإصابة بأمراض معينة وهذا يعتبر أمر حاسم لتفادي الأمراض، بغض النظر عن فصيلة نوع الدم التي تمتلكها.

 

7. فصيلة الدم O والنظام الغذائي

ربما سمعت عمّا يطلق عليه “حمية فصائل الدم”، حيث يدعي بعض الأشخاص أنه توجد أطعمة متطابقة لنوع الدم الذي تمتلكه وذلك للحفاظ على لياقتك وصحتك. وعلى الرغم من شعبية هذه الحمية الكبيرة، إلا أنها لازالت تفتقر إلى الأدلة العلمية ولا يُعترف بها عالمياً، ويقترح خبراء التغذية في العموم، أنه من الأفضل إتباع نظام غذائي مُصمم خصيصاً لك آخذاً في الاعتبار حالتك الصحية ووزنك والهدف من الحمية بدلاً من إتباع نظام غذائي متعلق بنوع الدم!!

 

8. فصيلة الدم O والشخصية

إن تأثير فصيلة الدم على الصفات الشخصية للأفراد هو أمر قابل للنقاش، فهذه النظرية تحظى بشعبية كبيرة في بعض البلدان، وعلى الأخص اليابان!
وستندهش حين تعلم أن البرامج التلفزيونية والصحف والمجلات اليابانية مهتمة بنشر توقعات الأبراج وكذلك الصفات الشخصية ومدى التوافق بين المتحابين بناءً على فصيلة الدم!!
ويعتقد اليابانيون أن أصحاب فصيلة الدم O يمتازوا بأنهم أكثر سخاءً، ويميلوا ليكونوأ أكثر عاطفية واجتماعية، كما أنهم على الأغلب ناجحين من الناحية المالية.

 

وبالحديث عن فصائل الدم ننصحك بقراءة: معلومات ستعرفها لأول مرة عن فصائل الدم والأطعمة المناسبة لكل فصيلة والسمات الشخصية لأصحابها 

ما نوع فصيلة الدم التي تمتلكها؟ هل أنت على دراية بالطرق التي قد تؤثر بها فصيلة دمك على حياتك؟ لا تتردد في مشاركة رأيك في التعليقات 🙂 .

المصدر: 1

error: