لهذا السبب يمزق اللاعبون جواربهم من الخلف قبل بدء المباريات المهمة

ربما تكون قد لاحظت أثناء مشاهدتك لمباراة لفريقك المفضل ظهور بعض اللاعبين بجوارب ممزقة في أماكن معيّنة. وفي الحقيقة فإن هذه الجوارب ليست بالية بالتأكيد، لكنها حيلة مقصودة من بعض اللاعبين.

 

 

من المعروف أن الجوارب يتم صناعتها غالباً من مادة النايلون، وهي مادة متماسكة لا تتمدد بسهولة، وبالتأكيد فإن الفرق الكبيرة يستخدم لاعبيها جوارب جديدة في كل مرة ينزلون أرضية الملعب لتجنب استخدام جوارب قديمة بالية أو متراخية حتى لا تعيقهم أثناء اللعب والركض المتواصل والجهد الكبير الذي يبذلونه داخل أرضية الملعب.

 

ولهذا السبب فإنه يُنصح اللاعبون بعمل فتحات أو ثقوب في الجوارب من الخلف حتى لا تُصاب منطقة ربلة الساق بأذى أثناء اللعب وبذل المجهود البدني الشديد خلال اللعب، وكانت هذه ضمن توصيات المتخصصين لتقليل فرص الإصابة في الملعب الناتجة عن شدة ضغط الجورب على منطقة الساق.

 

 

ولهذا فإن ارتداء جورب جديد في كل مرة يكون متماسكاً وقوياً على القدم فإنه من الممكن أن يعيق سريان الدورة الدموية بشكل جيد في منطقة الساق، وهذا بدوره قد يتسبب في تشنج العطلات وسهولة إصابتها!

 

في المرة القادمة التي ترى فيها لاعباً يرتدي جورباً ممزقاً سوف تعرف الهدف من هذه الحيلة ولن تظن أن هذا اللاعب يرتدي جورب ممزق كما كنا نعتقد في أول مرة شاهدنا فيها هذا الأمر. 

 

شاهد أيضاً: لهذا السبب تضع مُضيفات الطائرات أيديهن خلف ظهورهن أثناء تحية الركّاب الصاعدين للطائرة

 

شارك المقال مع أصدقائك الذين يظنون أيضاً أن اللاعبون يرتدون جوارب ممزقة وبالية!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: