كيفية الإقلاع عن التد خين ومقاومة الانتكاسات التي تحدث في البداية

مما لا شك فيه أن موضوع الإقلاع عن التدخين أصبح أمراً يشغل عقل كثير من الأشخاص بعد معرفتهم بالمشاكل الصحية الناجمة عنه! فما هي إلا عملية يتم فيها حرق مادة ما ليستنشق الشخص رائحتها ويتذوق طعمها، وقد يلجأ البعض للدخان على أساس أنه وسيلة للتخلص من الهموم وبالطبع هذا مفهوم خاطئ تماماً، فهي عبارة عن عادة تُلازم الشخص لفترة طويلة في حياته.

 

وعلى الرغم من أن الإقلاع عن التدخين ليس بشيء مستحيل ولكنه ليس بأمر هيّن أيضاً فهو يحتاج للمقاومة والإرادة وهذا ما سنحاول تقديمه لك اليوم في 14 نصيحة ستساعدك على التخلص من التدخين، ولنخبرك معلومة واحدة قبل الاسترسال في سرد النصائح، ألا وهي:

تُشير دراسات مُنظّمة الصحّة العالمية إلى أنَّ التدخين يُسبّب أن حوالي (6) ملايين يفقدون حياتهم سنوياً، أكثر من (83%) من حالات مفارقة الحياة تنتج عن التدخين المباشر، في حين أنَّ أكثر من 16% من تلك الحالات تكون نتيجة استنشاق الدخان بشكل سلبي.

 

أكثر أضرار التدخين على الشخص نفسه ومن يحيطون به:

ناهيك عن المخاطر الصحية ، فلن نسرد الأمراض العديدة التي يكون الاشخاص عُرضة لها والتي نعلم بها جميعنا والتي تعرض الحياة للخطر في بعض الأحيان.

  • إيذاء اقرب الأشخاص إليك وخاصة إذا كان لديك صغار أو أفراد عائلتك الذين يعانون من الحساسية.
  • هدر الأموال، فأنت تحرق أموالك حرفياً.
  • رائحة الفم الكريهة وتغير مذاق الطعام في الفم.
  • له دور كبير في حدوث تغيرات في الطفرات الجينية للأعضاء المختلفة في الجسم.
  • يُعجل من ظهور التجاعيد، نتيجة لتكسيره لألياف الكولاجين في الجلد.

 

كيفية الإقلاع عن التدخين خاصة في الأيام الأولى الصعبة

1. ارشُف السوائل وتناول الطعام

حاول أن تقم بالخدعة التالية: وهي شرب رشفات من الماء البارد من خلال عصا الشاليموه، فبهذه الطريقة ستلجأ إلى شفط المشروب وهي نفس الآلية المتبعة في حالة التدخين، كما أن هذه الطريقة جيدة لأن المخ يُطلق مادة الدوبامين، وهي مادة كيميائية في الدماغ يمكن أن تساعد في تخفيف الحالة المزاجية السيئة، كما أنه يُنصح بتناول وجبات صغيرة حتى تتجاوز الرغبة المُلحة في استنشاق الدخان، ولكن حاول اختيار الأطعمة الخالية من الدهون لتفادي زيادة الوزن.

 

2. التركيز على المميزات التي اقتنصتها من إقلاعك عن هذه العادة

بالطبع إن حياتك بعد الإقلاع عن التدخين ستتغير بشكل كبير عن حياتك قبله، ولهذا فبمجرد أن يحدث شيء جيد أو تُلاحظ اكتسابك لعادة جيدة، قم بتدوينها! على سبيل المثال لا الحصر: توفير المال، وتحوّل رائحة فمك للأفضل، بالإضافة إلى تذوق الطعام بشكل أفضل والشعور بمزيد من النشاط. فمع مرور الأيام حاول أن تطَّلع على القائمة لاكتساب مزيد من التشجيع لإكمال طريقك.

 

3. اغسل أسنانك باستمرار

واحدة من الامتيازات الفورية للإقلاع عن هذه العادة والتي ستلاحظها بكل تأكيد هي رائحة نَفَسك والتي ستصبح أفضل بالتأكيد، كما أن مذاق الطعام سيختلف كثيراً، لهذا يُنصح بالمداومة على غسل الأسنان لأنك ستكون أقل ميلاً إلى استنشاقه وتشويه رائحة فمك الطيبة. ولكن احذر من فرط غسل الأسنان.

 

4. امتنع عن شرب الكحوليات

إن تناول الكحوليات عادة ما يلازمه التدخين! فالكحول يخترق ضبط النفس ليتركها مهلهلة، وهذا يكون بمثابة ثغرة عند التزامك بالإقلاع عن هذه العادة.

 

5. ابحث عن المناطق التي يُمنع فيها التدخين

عندما تجتاحك فكرة استنشاق الدخان لتعود وتُسيطر على تفكيرك، حاول ألا تستلم بل اذهب إلى الأماكن التي يُمنع فيها التدخين مثل تواجدك في السينما أو في المكتبة أو في المتجر، فكلما زاد تشتيت المكان، أصبح من الأسهل أن تكبح الرغبة الشديدة.

 

6. تذكر أسبابك التي جعلتك تتخذ درب الإقلاع عن هذه العادة

اكتب قائمة بجميع أسبابك التي دفعتك للتوقف عن هذه العادة، وانشرها في كل مكان تقضي فيه الوقت مثل المطبخ والعمل وبجانب مرآة الحمام، بمعنى أوضح ضعها في كل الأماكن التي يسهل رؤيتها أينما ذهبت. ومن أكثر الأشياء التي شجعت من نجحوا في هذا الأمر على إكمال طريقهم للنهاية هي وضع صور العائلة والأحباء إلى جانب أسبابهم لزيادة دوافعهم.

 

7. ممارسة الرياضة بشكل يومي

تعتبر ممارسة التمارين بمثابة إلهاء قوي لرغبة التدخين الشديدة، فعندما تكون في حالة نشاط، يرسل جسمك مواد كيميائية طبيعية تساعدك على تعديل مزاجك وتخفيف التوتر، وتذكر أنه لايس عليك أن تمارس رياضة صعبة، فقط يكفيك المشي فهو يعتبر من أبسط الخيارات المتاحة، لهذا فمن الأفضل أن تُخصص وقتًا للرياضة، وخاصة في الشهر الأول بعد الإقلاع عن هذه العادة.

 

8. اشغل نفسك دائماً بالأنشطة

أخطر مرحلة وأصعبها هي الأسابيع القليلة الأولى بعد الإقلاع عن هذه العادة، لهذا حاول أن تشغل جدولك بالكثير من الأنشطة التي تريدها أو التي تحتاج إلى القيام بها، على سبيل المثال: تناول وجبات الطعام مع العائلة أو الأصدقاء.

 

9. ضع شيئًا آخر في فمك (إلهاء نفسك)

جزء من الرغبة في هذه العادة يكمن في وجود شيئ ما في فمك. فبدلاً من استنشاق الدخان، قم بمضغ علكة خالية من السكر، أو تناول قطعة حلوى، أو وجبة خفيفة صحية عندما تجتاحك الفكرة، وإذا كنت قلقاً بشأن اكتساب الوزن، فحاول اختيار الأكلات ذات السعرات الحرارية المنخفضة، مثل الفواكه والخضروات.

 

10. تأكد من وجود الدعم من الأشخاص المحيطين بك

اطلب من شخص ما (أو مجموعة) أن يكون متواجد دائماً عندما تحتاج للدعم، فأفضل خيار هو صديق يكون قد أقلع عن التدخين، وإن لم يكن ذلك متاحاً فابحث عن أي شخص يهتم بك ويريدك أن تقلع عن التدخين، لدعمك عندما يشتد الموقف وتصبح الأوقات صعبة.

 

11. الحد من الكافيين

يساعد الكافيين بعض الناس على أن يكونوا منتبهين في الصباح ويقظين وفي حالة نشاط، بينما بعض الأشخاص الآخرين يكون تأثير الكافيين عليهم بشكل عكسي، حيث يجعلهم يشعرون بالتوتر والإجهاد والعصبية، فإذا كنت من الفئة الثانية فننصحك بالابتعاد عن الكافيين.

 

12. سيطر على مزاجك السيئ

العواطف السلبية كالإجهاد، والغضب، والإحباط، هي سبب آخر شائع لانتكا سة الشخص المُقلع عن التدخين، فالمزاج السيئ يحدث للجميع، ومن المتوقع أن تكون أكثر عُرضة لتلك العواطف وخاصة خلال الأسابيع القليلة الأولى من الإقلاع! لذلك ابحث عن طرق لإلهاء نفسك، كالاجتماع مع الأصدقاء أو فعل أي شيء آخر تستمتع به.

 

13. تجنب أصدقاء السوء

على الرغم من أن الأصدقاء والعائلة يجب أن يكونوا داعمين لك في مثل هذا الوقت، إلا أنهم ليسوا دائماً ما يقومون بهذا العم. فقد يشعر بعض الأشخاص بوجود مشكلة تخص نظامهم الذي تعودوا عليه بسبب قرارك بالانسحاب، ولهذا قد يحاولون ردعك. فإذا شعرت أن هناك أشخاصاً مثل هذه العينة في حياتك فتجنبهم. إذا لم يكن ذلك ممكنًا، اجلس معهم واشرح لهم لماذا تنوي الإقلاع عن التدخين وأن هذا قرار سيعود بالنفع عليك، واطلب دعمهم.

 

14. التزم بهدفك وهو الإقلاع

بمجرد الانتهاء من أول أسبوعين، فأنت في طريقك إلى حياة خالية من النيكو تين، لكن من المتوقع أن تحدث هفوات وتعثرات، ولكن تذكر أن هذا لا يعني بأنك قد فشلت ولكن تخطى هذه الهفوة واجعلها بمثابة هدف لك بأنك ستكون أقوى في المرة القادمة، من الممكن طلب المساعدة من الطبيب.

 

والآن نُقدم لكم: وصفة سحرية لتطهير الرئة من الدخان بمكونات طبيعية

إن الإقلاع عن التدخين يعتبر خطوة هامة في حياة الشخص لاسترداد حياته والاستمتاع بما تبقى من عمره بصحة جيدة، ولهذا فإذا كنت تعرف شخصاً ينوي التوقف عن التدخين حاول دعمه فهو يحتاج إلى الدعم. وإذا كنت قد اقلعت عن التدخين فسنكون سعداء للغاية إذا قررت مشاركة قصتك وتجربتك الناجحة معنا 🙂 .

المصادر: 1  2

error: