+10 سلوكيات تصدر من حيوانك الأليف والتي تدل على معاناته من مشكلة تحتاج إلى تدخّلك

امتلاك حيوان أليف يلقي بمسؤولية كبيرة على أصحابه، فإذا كنت تعتقد أن الأمر للتسلية فقط فالأفضل أن تعيد حساباتك. وبخلاف ذلك ووفقاً للدراسات، فإن امتلاك حيوان أليف يزيد من مستوى سعادتك بشكل عام، فهم يشعرون بالحب والاهتمام ولكن لا يقدرون على توصيل مشاعرهم تلك بالكلام ولكنهم يعطون لك الإشارات من خلال هزّ الذيل، واللعق، واللحاق بك أينما ذهبت، وغيرها من السلوكيات. كل هذه التصرفات هي علامات تشير إلى حب الحيوان الأليف لك. وفي الوقت نفسه، قد تعطينا الحيوانات الأليفة بعض العلامات والإشارات لمعاناتهم من مشكلةٍ ما، ولهذا وددنا اليوم مشاركتكم ببعض العلامات الأقل شيوعاً والتي تقدمها لنا الحيوانات الأليفة وما يمكن أن تعنيه هذه العلامات. وبالإضافة إلى ذلك، إليك كيفية مساعدة حيوانك الأليف على الشعور بالراحة والسكينة مرة أخرى.

 

1. المضغ بشكل ضعيف

سلوكيات الحيوانات الأليفة

يصعب إرضاء القطط عندما يتعلق الأمر بالطعام، ولكن إذا لاحظت أن قطك غير شغوف بطعامه المفضل فربما يواجه صعوبة في المضغ أو البلع، وهنا يتطلب أخذ رأي مختص:

  • وأفضل حل هو اصطحابه إلى الطبيب البيطري لاستبعاد وجود أي مشاكل في الأسنان أو أية أمراض أخرى.

 

2. مطاردة الذيول

سلوكيات الحيوانات الأليفة

تُعد مطاردة الذيول من أمتع اللحظات التي يراها أصحاب الحيوانات الأليفة، فعلى الأغلب تكون مضحكة، ولكن على الرغم من المرح في تلك اللحظة، إلا إنها قد تحمل في طياتها بعض المشاكل الصحية والتي يجب ملاحظتها، وإليك ما يجب فعله:

  • مطاردة الجرو الصغير لذيله أمر عادي، ولكن عندما تفعل الكلاب الكبير في السن ذلك السلوك، فربما يشير هذا إلى نقص في الصحة العقلية للكلب، وربما هذه إشارة لك للاستمتاع بكلبك وإغراقه بحبك.
  • أما مطاردة القطط لذيولها فتحدث عادة عندما تكون متحمسة وعند أوقات اللعب، ولكن قد يحدث هذا أيضاً عندما يكون هناك هجوماً وشيكاً. وحتى لا يخدش قطك نفسه أثناء لعبه بعدوانية، فالأفضل أن تُهدئه.
  • وفي بعض الأحيان، قد يعني هذا السلوك وجود حالة طبية معروفة خاصة عند القطط، ولهذا نقترح عليك الذهاب إلى الطبيب البيطري لاستبعاد أي مشاكل صحية خطيرة.

 

3. تجاهل الأوامر

لا تنصاع القطط عادة للأوامر فهي تتجاهل جميع الأوامر تقريباً بشكل طبيعي، ولكن أن يتجاهل كلبك أوامرك فهذا يُعد شيئاً خارجاً عن المألوف، وبالطبع يشير إلى اضطرابه من شيئ ما، وإليك ما يمكنك فعله:

  • قد يكون عدم انصياع كلبك لأوامرك هو بسبب عدم سماعه للأمر بشكل واضح في الأساس، سواء بسبب التهاب الأذن أو فقدان السمع بشكل عام، ويُمكنك تحديد هذا من خلال ملاحظة عدم إدراكه للأصوات المحيطة به بالتزامن مع تجاهل أوامرك، وهنا يُنصح باصطحابه إلى الطبيب البيطري.
  • العبوس والضيق: فربما يكون تجاهل الأوامر ناتجاً عن ضيق وغضب كلبك بسبب أنك صرخت عليه سابقاً، فهذه هي طريقتهم للرد، فهم ليسوا غاضبين منك ولكنهم خائفون أو لا يثقون بك، ويجب أن تتحلى بالصبر، حتى يشعر بالاطمئنان مرة أخرى.
  • إذا كانت القطط في حالة الاسترخاء فهي عادة ما تتجاهل الأوامر، فهم ليس لديهم سبب للتحرك، لذا فهم لا يفعلون ذلك السلوك طواعيةً!

4. التثاؤب بشكل مفرط والركض سريعاً

سلوكيات الحيوانات الأليفة

التثاؤب بالنسبة للحيوان هو عملية طبيعية وروتينية لأخذ قدر مناسب من الأكسجين، وفي بعض الأحيان قد يشير إلى الملل. ولكن إذا لاحظت أن حيوانك الأليف يتثاءب كثيراً، جنباً إلى جنب مع  اللهث، فهذه الأعراض قد تشير لمعاناة أليفك، ويجب عليك معالجة الأمر كالآتي:

  • ربما السبب هو أن أليفك يشعر بالتوتر من وجوده في مكانٍ جديد عليه، أو أن الأجواء أصبحت غير مريحة بالنسبة له، ولهذا احرص على أن تُوفر له مكاناً مريحاً ليأخذ قيلولة، فربما يهدأ ويعود لطبيعته.
  • العطش وارتفاع درجة الحرارة لهما دور في التثاؤب: فقط امنحه الماء العذب واحمِه من درجات الحرارة المرتفعة خاصة في الأيام الحارة.
  • وأخيراً إذا لم يستجب لكل ما سبق، فلقد حان الوقت للذهاب للطبيب البيطري لاستبعاد أي أمراض أو أي تسمم عرضي، بما في ذلك مشاكل الأسنان التي قد تُسبب التثاؤب المفرط أيضاً.

 

5. مضغ وقطع أغراضك

تميل جميع الكلاب تقريباً لمضغ الأشياء، ولكن بمجرد تدريبها فإنها تلتزم بمضغ الألعاب الخاصة بها فقط. وبالتالي إذا بدأ كلبك فجأة بتغيير سلوكه المعتاد، وبدأ في مضغ أغراضك الخاصة، فربما تكون هذه إشارة لشعوره بالملل أو حتى القلق من الابتعاد عنك. وتذكر أن الصراخ ومعاقبة الكلب ليس حلاً لأن المضغ يخفف من ضغوطات الكلاب، وبدلاً من ذلك، جرب ما يلي:

  • أحضر أدوات وألعاب مخصصة للمضغ حتى يمرح بها.
  • اقضِ بعض الوقت الإضافي مع كلبك وقم بزيادة وقت اللعب أو التمرين.
  • إذا كنت لا تقضي وقتاً كبيراً في المنزل معه في الفترة السابقة، فحاول بقدر الإمكان تجنب ذلك الأمر وأن تمكث معه فترة أطول.
  • وأخيراً وبالطبع اصطحب كلبك إلى الطبيب البيطري لاستبعاد أي ألم في الأسنان أو حالات طبية أخرى.

 

6. أكل القاذورات أو النباتات

سلوكيات الحيوانات الأليفة

تشم الجراء والقطط أي شيء تقريباً كنوعٍ من الاستكشاف وهو جزء طبيعي من نموهم، ولكن إذا بدأ كلبك أو قطك البالغ في أكل أشياء غريبة، فقد حان الوقت لأخذ الأمور على محمل الجد:

  • ربما يشير تناول أشياء غريبة إلى إصابة الحيوان بفقر الدم أو سوء التغذية، ويُعالج الأمر بمجرد تناول المغذيات وإدخال بعض العناصر الغذائية من قِبل الطبيب البيطري.
  • قد يكون مصاباً بوجود شهية للأشياء الغريبة (Pica) حيث يأكل فيها الحيوان أشياء غير صالحة للأكل، وتُعالج أيضاً بالأدوية.
  • الإجهاد هو عامل آخر قد يسبب هذا الأمر، لذا تأكد من أن لديه بيئة مريحة ومساحة مناسبة.

 

7. الاختباء منك

تبحث الحيوانات الأليفة عادة عن أصحابها لتشعر بالاطمئنان والحب، ولكن أن يتجنبك أليفك ويبحث عن أي مكان بعيد عنك للاختباء فيه، ربما يكون سلوكاً مفاجئاً لك! ولكن للأمر أسباب مختلفة تتراوح من بسيطة إلى شديدة كالآتي:

  • البحث عن الراحة: تختفي وتختبئ الحيوانات الأليفة عادة عندما يكون هناء ضوضاء أو ضيوف في منزلك؟ فقط تأكد من سلامة مكان الاختباء ودعه يمكث في هدوء.
  • إذا صاحب الاختباء سلوكيات أخرى كتغيير عادات النوم أو الأكل، فقد يكون مريضاً، ولهذا فمن الأفضل أخذه إلى الطبيب البيطري.
  • مع الأسف عندما يكبر أليفك في السن ويكون في نهاية عمره، فإنه يميل إلى الاختباء، والأفضل ألا تزعجه بل اجعله مرتاحاً بقدر الإمكان واضمن له السلام والطمأنينة في أيامه الأخيرة.

 

8. التبول في أي مكان بأنحاء المنزل

سلوكيات الحيوانات الأليفة

تُدرب القطط والكلاب على التبول في أماكن مخصصة لها، وقد تحدث بعض المواقف العارضة بالتأكيد! ولكن إذا لاحظت أن حيوانك الأليف بدأ بالتبول في أنحاء المنزل، فتمالك أعصابك لأن هذا السلوك عادة يكون احتجاج من الحيوان على شيئ ما:

  • ربما يعود السلوك السيئ هذا لقطتك إلى مشكلة في صندوق الفضلات نفسه! فإذا قمت بإجراء أي تغييرات مؤخراً فتراجع عن الأمر، فربما صندوق الرمال نفسه هو المُزعج بالنسبة للقطة، أو نوع الرمال الجديد، أو حتى تغيير موضع الصندوق، الخ. فقط أياً كان ما تود تغييره، قم بتغييره ببطء شديد.
  • غيرة الحيوانات من بعضها البعض: إذا اصطحبت حيواناً أليفاً جديداً للمنزل، فربما يُمثل هذا ضغطاً ومشاعر سلبية لدى قطتك أو كلبك. والحل هو الصبر وأن تمنحهم الكثير من الحب والمعاملة الطيبة، لتخبره أن مكانته لن تتغير.
  • التغيير هو ما يزعجهم: قد يكون الانتقال إلى منزل جديد هو السبب لانتكاسة الكلاب، وكذلك القلق إذا تُرِكوا بمفردهم. وأيضاً الخضوع لعملية التعقيم قد يكون هذا العَرَض أحد آثارها.
  • وأخيراً زيارة للطبيب وفحص الحيوان سيكون كافٍ لتحديد المشكلة.

 

9. ملاحقتك أينما ذهبت

بالطبع ستسعد كثيراً حينما تجد حيوانك الأليف يقترب منك أينما ذهبت وتعتبر هذا دلالة على حبه، ولكن احذر لأن هذا السلوك عادة ما يكون طبيعي مع تقدم الحيوان بالعُمر، أو عندما يضعف بصره أو شمه أو حتى سمعه، فهو يتشبث بك هكذا لأنه ببساطة يثق بك لتعتني به، ولكن إذا أصبح الأمر مزعجاً بالنسبة لك فإليك التصرف المناسب:

  • إذا انتقلت لمنزلٍ جديدٍ للتو أو قمت بعمل تغييرات في المنزل، إذاً فالمسألة مسألة وقت ويجب أن تتحلى بالصبر والهدوء حتى يعتاد الأمر.
  • أما إذا كانت أنثى الحيوان حاملاً، فقد تكون هذه طريقتها في إخبارك بأن الولادة قريبة.
  • وإذا لم يكن أي سبب مما سبق، فالأفضل اصطحابه للطبيب لإجراء فحص شامل لاستبعاد أي مشاكل طبية.

 

10. النباح أو العواء بوتيرة غير عادية

سلوكيات الحيوانات الأليفة

كل شخص على دراية بدرجة صوت حيوانه الأليف ووتيرة هذا النباح أو العواء، تماماً مثل البشر، ولكن عندما تبدأ في ملاحظة تغيير في طريقته للنباح أو العواء بشكل عام وفجأة، فلا بد أن يكون هناك سبب وراء ذلك، والذي قد يكون كالآتي:

  • يبدأ عواء القطط غير الطبيعي عادة في موسم التزاوج، وفي هذه الحالة لا يُمكنك فعل الكثير حيال الأمر سوى توفير شريك مناسب للتزاوج. وربما أيضاً يكون سلوكاً للفت الانتباه سواء لشعورها بعدم الأمان، وهنا يتطلب منك الأمر الاهتمام، أو لأنها تتألم وأيضاً يجب أن تتدخل لتحديد السبب.
  • هذا السلوك متكرر عند الكلاب، ولكن على الأغلب تبدأ الكلاب بالنباح دون توقف عندما تشعر بالتهديد في المنطقة المحيطة، ولكن سرعان ما تهدأ بمجرد حل المشكلة.
  • ولكن إذا كانوا ينبحون عليك أو على من حولك، فقد يرغبون في اللعب أو ربما يحاولون لفت انتباهك إلى شيئ ما، وهنا يجب أن تستجيب لنباحهم إما باللعب معهم، أو تقديم بعض الماء، أو النهوض معهم ومجاراتهم حتى ترى ما إذا كانوا يحاولون إخبارك بشيءٍ ما من عدمه.
  • وفي حالة إذا استمر الأمر، فالأفضل التوجه للطبيب البيطري.

 

11. إمالة رؤوسهم أكثر من اللازم

سلوكيات الحيوانات الأليفة

نستمتع برؤية إمالة رؤوس القطط والكلاب أثناء التفاعل معهم. وبالرغم من أن شكلهم يبدو لطيفاً للغاية في هذه اللحظة، إلا أنهم يفعلونها في الأساس حتى يتمكنوا من رؤيتك بشكل أفضل! ولكن إذا رأيت أليفك يميل رأسه بشكل مثير للقلق، مع وجود رعشة طفيفة، فربما قد حان الوقت للذهاب إلى الطبيب البيطري.

  • كلاً من الكلاب والقطط عُرضة للإصابة بالتهاب العصب الدهليزي في الأذن الداخلية، مما يُسبب عدم التوازن وبالتالي يحدث الدوار، ووحده الطبيب البيطري من يمكنه إجراء التشخيص الصحيح ووصف العلاج المناسب لحيوانك الأليف.

12. تغيّر عادات النوم

سلوكيات الحيوانات الأليفة

تميل الكلاب والقطط للنوم كثيراً، وأي تغيّر طفيف في النظام الغذائي أو روتينهم بشكل عام قد يكون له مردوه على عادات نومهم، ولكن بعد مرور بعض الوقت يعود كل شيء إلى طبيعته. ولكن إذا كنت تجد صعوبة في إيقاظ قطتك أو كلبك لتناول الوجبات أو أوقات اللعب، فقد ترغب في اتخاذ إجراء كالآتي:

  • تحتاج لزيارة للطبيب البيطري لمعرفة سبب خمول أليفك، ونومه أكثر من المعتاد.
  • تنام معظم الكلاب لمدة 12 ساعة أو أكثر، وإذا استبعد الطبيب وجود مرض في أليفك، فربما يشعر الكلب بالملل أو أصبح كسولاً، وهنا تحتاج لجعل يومه أكثر نشاطاً من خلال المشي واللعب معه.

 

13. لعق شفاههم أو أنوفهم بشكل متكرر

لعق الشفاه أو الأنف هي من السلوكيات الطبيعية والمتوقعة لحيوانك الأليف، فهي قد تشير إلى أنه جوعان أو أنه ينظف نفسه ليس إلا، ولكن إذا لاحظت أن الأمر يتكرر بشكل كبير، فربما هذه إشارة إلى شعوره بالغثيان أو الجفاف أو التوتر في بعض الأحيان، وتصرفك يجب أن يكون كالآتي:

  • إذا كان في مكانٍ غير مريح أو في وضع يُسبب له الإزعاج، فأخرجه من هذا الوضع على الفور.
  • تأكد من توفير ما يكفي من الماء العذب للشرب لتجنب الجفاف.
  • وإذا فعلت ما سبق ولم يتوقف عن اللعق، فلقد حان الوقت للذهاب للطبيب البيطري، خاصة إذا تزامن ذلك مع سلوكيات أخرى مثل انحناء الظهر أو صعوبة التنفس أو الرشح الجاف أو القيء أو عدم تناول الطعام، فربما يكون يُعاني من التسمم أو مشاكل صحية أخرى.

 

14. “عيون الحوت”

سلوكيات الحيوانات الأليفة

عيون الحوت هو مصطلح يطلقه عادة المتخصصين على الكلاب، عندما يكون بياض عيون الكلب مرئياً، وليس فقط لأن الكلب ينظر للأعلى للحظات، ولكن هذه النظرة تكون مستمرة، وعادة ما يُصاحب هذه النظرة تصلُّب الحيوان في مكانه، أو إصدار صوت الهدير أو لعق شفتيه وأنفه كثيراً. وهذا يعني عادةً أن الكلب قلق وخائف وقد يتحول إلى عدواني في الفترة القادمة، وأفضل تصرف تفعله في هذه الحالة:

  • ابحث عن أي شيء جديد والذي قد يكون السبب الذي يدفعه للشعور بهذا القلق والإزعاج، فربما يكون وجود كلب آخر في المحيط هو السبب.
  • توقف عن إزعاجه أو لمسه إذا بدا لك أن هذا الأمر غير مريح بالنسبة له، حتى لا تحصل على رد فعل دفاعية غير متوقعة منه.
  • استبعد أي مرض أو ألم بالذهاب إلى الطبيب البيطري، خاصة إذا أصبحت عيون الحوت سلوكاً معتاداً مع كلبك.

 

15. إذا كانت أذنيه متدلية أو مسطحة

توجد سلالات من الكلاب لديها أذن متدلية بطبيعة الحال، ولكن في هذه النقطة نتحدث عن آذان متدلية بشكل عارض مع هزّ الرأس، والذي قد يكون علامة على وجود التهاب في الأذن:

  • ولاستبعاد إصابة أليفك بالتهاب الأذن، افحصه عند الطبيب البيطري.
  • وإذا كان لا يعاني من أية أمراض، فربما يكون يشعر بالخوف، وهنا يجب أن تتوقف عن كل ما تفعله معه ليهدأ أو تبعده عن أي حيوان آخر قد يزعجه.

 

واستكمالاً لحديثنا عن الحيوانات الأليفة نود إطلاعكم على: 10 أعراض إذا ظهرت على حيوانك الأليف فيجب أن تأخذه إلى الطبيب البيطري على الفور

 

هل ساعدتك هذه المعلومات على فهم سلوكيات أليفك واكتشاف المشكلات التي بدت غير واضحة بالنسبة لك؟ شاركنا تعليقك وتجاربك في قسم التعليقات ⇓ 🙂

عرب ميز

error: