بالصور: 8 سجون فخمة قد يحلم كل سجين في العالم أن يُسجن فيها

 

 

توجد فكرة تقليدية في أذهاننا عن السجن أنه مكان قاتم موحش يقضي فيه الشخص عقوبته ويمر بألم نفسي نتيجة حبسه في هذا المكان الموحش. هذا هو الطبيعي وما نعرفه فالسجن إصلاح وتهذيب كما عودونا. لكن توجد بعض الدول التي أخذت فكرة السجن بطريقة مختلفة تماماً حيث رأت أنها يجب أن توفر للسجناء حياة كريمة مرفهة! لا أعلم ما إذا كان هذا الأمر هو الأفضل من ناحية احترام حقوق الإنسان أم أنه لن يهذب الشخص المذنب وبالتالي ربما لن يجعله يقلع عن جرمه في الغالب. سوف نعرض عليكم في هذا الموضوع بعض السجون حول العالم والتي قد يعتقد الشخص أنها منتجع سياحي أو ربما مكان طبيعي وليس سجناً على الإطلاق.

 

 

1- سجن باستوي بالنرويج

 

يقع هذا السجن في جزيرة باستوي، ويمكن لنزيل هذا السجن أن يمارس بعض الرياضات كالتنس وركوب الخيل والصيد وأخذ حمام شمسي. ربما ينسى المساجين أنهم مسجونون من الأساس في هذا المكان السياحي!

 

 

2- سجن أدويل باسكوتلندا

 

هذا السجن له غرض تعليمي حيث يقضي سجناؤه 40 ساعة أسبوعية في تنمية المهارات الإبداعية ويقوم المختصون في هذا السجن بتهيئة المساجين للحياة الطبيعية.

 

 

3- هيئة أوتاغو الإصلاحية بنيوزيلاندا

 

هذا السجن ذو حراسة عالية لكن نزلائه ينعمون بالغرف المريحة وييتم التركيز على تنمية مهاراتهم حيث تُعقد لهم بعض الدروس التعليمية وغيرها من دروس تنمية المهارات.

 

 

4- سجن أرانجويز بإسبانيا

 

يقدم هذا السجن ميزة مختلفة لنزلائه حيث يهتم بالعنصر العائلي ويسمح للأطفال بالعيش مع والديهم المسجونين، ويحتوي السجن على مكان للعب الأطفال وغيرها من الأشياء التي يحتاجها الطفل.

 

 

5- سجن شامب دولون بسويسرا

 

يقدم هذا السجن لنزلائه خدمات قد تشعرهم أنهم في غرف فندقية حيث إن الغرف مزودة بحمام خاص وبعض متطلبات الرفاهية.

 

 

6- سجن فوهلسبويتل بألمانيا

 

يتمتع نزلاء هذا السجن بغرف مزودة بحمام خاص وسرير وأريكة ومصدر للضوء الطبيعي بالإضافة إلى وسائل الرفاهية الأخرى، وهم أيضاً يعطونهم غسالات ليتمكنوا من غسل ملابسهم!

 

 

7- سجن سولينتونا بالسويد

 

يوفر هذا السجن لنزلائه زنازين خاصة ذات أسرة مريحة وحمام خاص. ويمكن للنزلاء التمرن في صالة الجيم وتحضير طعامهم في المطبخ المفتوح وإمكانية مشاهدة التلفاز على وسادة وثيرة.

 

 

8- سجن هالدن بالنرويج

 

يحيط هذا السجن منظراً طبيعياً خلاب، وقد أُطلق عليه السجن الأكثر آدمية في العالم حيث إن هذا السجن يتيح لنزلائح الراحة والخصوصية في نفس الوقت بالإضافة إلى تنمية مهارات السجناء وإمكانية الاستجمام ومشاهدة التلفاز ولعب الألعاب الإليكترونية والاستماع للموسيقى وغيرها من الأنشطة التي تجعل من هذا السجن حلماً لأي سجين في العالم.

 

هل تتفق مع طريقة هذه السجون أم ترى أنها لا توفر العقاب المناسب للسجين على ارتكاب جريمته؟

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع “عرب ميز” أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة “سوشيال تِك” لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.