14 حيلة نفسية سوف تمكنك من التحكم في كثير من المواقف الإجتماعية لصالحك

 

 

ماذا لو قلنا لك أنه يوجد نصائح وحيل سيكُولُوجِيّة (نفسية) من شأنها أن تساعدك على التحكم في أي وضع تقريبا؟ حسنا ربما لن تصدقنا ذا قلنا لك أن هذه النصائح موجودة بالفعل، ولقد قمنا بتجميعها لكم اليوم في قائمة!!
هذه القائمة لا تُحرض على التلاعب بالناس، فهذا ليس الهدف من هذه القائمة، وأيضاً لا يمكننا أن نضمن صلاحية هذه الطُرُق في جميع المواقف فالنجاح هنا نسبي وليس حتمي. توجد بعض الطرق المثيرة للاهتمام والتي حصلنا عليها من علم النفس لتحقيق الاستفادة القصوى في مختلف الأوضاع، وهذه هي قائمة تحوي على 14 نصيحة نفسية للتحكم (تقريباً) في أي وضع.

 

1- إذا كنت تعمل في خدمة العملاء، فيجب عليك وضع مرآة في مكان ما أمام العميل، حيث تدل الدراسات أنه عندما يرى العميل نفسه في المرآة فإنه يكون أقل احتمالاً بأن يغضب أو يثور عليك طالما أنه يرى كيف ينظر إليه الآخرين.

 

2- إذا كان شخص ما يجيب على سؤالك بشكل جزئي ولم يكشف لك كل ما في جعبته فلا تُوقف حديثه ولا تقطعه، فقط انتظر. فإذا انتظرت فسيزيد احتمال أن يعطيك إجابة كاملة أو على الأقل سوف يزيد من المعلومات التي يعطيها لك أما إذا قاطعته فهذا الاحتمال سيقل بالطبع.

 

3- بعد أن قمت بذكر موقفك ووجهة نظرك أثناء جدال ما فلا تستمر في الحديث لتبرير هذا الموقف لأن أي كلام سوف تقوله بعدها قد لا يكون لصالحك.

 

4- إذا كنت ترغب في الحصول على شيء من شخص ما، فحاول أن تصيغ هذا الشيء كما لو كان عرضاً بدلاً من أن يكون بصيغة طلب أو بصيغة أمر.

 

5- إذا كنت تلعب أي لعبة رياضية ووجدت شخصاً ما منفعلاً أثناء اللعب، فقط تذكر أن تسأله عن أسلوبه في اللعب، حيث إنك بهذه الطريقة ستُحول الطاقة الانفعالية من جسده إلى عقله وستجعل الشخص يُفكر بتروٍ فيما يفعله، ومن ثم يُغير أسلوبه.

 

6- عند مقابلة أشخاص أُخرين، حاول أن تلاحظ لون أعينهم وأنت مبتسم، لكن لا داعي لأن تذكر أي شيء عن الأعين أو لونها، ولكنها طريقة جيدة لكي تشعرهم أنك تنظر إليهم في أعينهم وتهتم بحديثهم.

 

7- كما تقول المقولة المأثورة “إن أفضل ما يود سماعه أي شخص هو ذكر اسمه”، فإذا قمت بذكر اسم الشخص فأنت بذلك تُشعر الشخص أنك تُكّن له شعوراً خاصاً.

 

8- إذا كنت تمتهن أعمال بها إجهاد ذهني فيُفضل أن تقوم بمضغ العلكة كلما كان ذلك ممكناً، فعملية المضغ لها تأثير فعال على تهدئة العقل.

 

9- معظم الموضوعات المفضلة لدى الناس هي الحديث عن أنفسهم، لذلك إذا كنت لا تعرف ما تتحدث عنه، أو لديك صمت محرج، فقط أسألهم عن أحوالهم واجعلهم يتحدثون عن أنفسهم.

 

10- إذا كنت تعمل في مهنة تجارية تتضمن التعامل مع الزبائن وحدثت مشادة كلامية بينك وبين العميل وأصابكما الغضب، فأنت بذلك قد ابتلعت الطُعم، حيث يجب عليك أن تجيب عليه بهدوء ولُطف فإما أن يستجيب لحديثك ويهدأ أو يستمر في غضبه وسيصبح هو المغفل في نظر الناس.

 

11- إذا كنت تُحاول أن تتعلم شيئاً ما، فقم بتعليمه لشخص آخر، فبهذه الطريقة ستترسخ المعلومة في ذهنك.

 

12- إذا قمت بإظهار حماسك لرؤية أشخاص آخرين، فإنهم سيستجيبون بشكل جيد لهذا التصرف. ربما لا يحدث ذلك في كل مرة، ولكنها تعمل جيداً في معظم الأوقات.

 

13- لا تتحدث عن أشخاص آخرين خلف ظهورهم (أي لا تشي بأحد أو تقوم بنشر الإشاعات)، إذا وجدت أصدقاءك يتحدثون عن شخص ما خلف ظهره فلا تشاركهم، وهذا له فوائد عظيمة حيث كونه أمر ديني في المقام الأول وله أيضاً ميزة في كونه سيزيد من ثقة أصدقائك فيك لأنك لن تشي بهم!

 

14- لن يتذكر الناس ما قلته، ولكنهم يتذكرون فقط كيف جعلتهم يشعرون به أثناء حديثك، لذلك لا تقلق إذا كنت تشعر وكأنك قلت شيئاً سخيفاً، فإذا كان الجوهر العام للمحادثة إيجابياً، فهذا عادةً ما سيتذكرونه.

 

تذكَّر أن هدف هذا المقال هو أن تتعامل بشكل جيد مع الأشخاص وليس أن تستغلهم أو تجعلهم يفعلون أشياء لا يرغبون فيها.

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع "عرب ميز" أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة "سوشيال تِك" لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.