وصفة منزلية لتخفيف التهاب الجيوب الأنفية بمكونات طبيعية بسيطة

 

 

يُصاب العديد من الأشخاص بحساسية نتيجة لخلل ما في الجسد، والتهاب الجيوب الأنفية هو واحد من أنواع الخلل، فإذا كنت مصاباً بالتهاب الجيوب الأنفية مثلي أو تعرف شخصاً آخر مصاب بهذا المرض فأنت بالتأكيد تُدرك ما أعانيه، ففي كثير من الأحيان اعتبره جزء لا يتجزأ من حياتي ويجب أن أتعامل معه وأن أواجه هذا المرض، فهذا المرض يزداد بالأخص في فصل الشتاء، ولكن عند الإصابة بالبرد فإن الوضع يكون قاسٍ للغاية وما نتجه إليه دوماً هو أخذ المضادات الحيوية (كما تم وصفه من قِبل الطبيب) للتغلب على هذا الوضع.

 

وبطبيعة الحال، إذا كنت مُصاباً بالتهاب الجيوب الأنفية فأنت تعلم بأنه لا يزول في غضون أيام قليلة، لذلك يتجه معظمنا إلى زيارة الطبيب، ويُطلق عليه أحياناً التهاب في بطانة الجيوب الأنفية الناجمة عن عدوى بكتيرية أو كما يُسمى أحياناً بالتهاب الجيوب الأنفية وعادة ما تشمل أعراضه الحمى ورائحة الفم الكريهة والتعب والاحتقان وانسداد الأنف والصداع.

 

هناك أنواع مختلفة من التهاب الجيوب الأنفية، فيوجد التهاب الجيوب الأنفية الحاد وهو يُسبب أعراض تشبه أعراض الإصابة بالبرد ولكن الاختلاف هو أن هذه الأعراض تستمر ولا تختفي، حيث يُمكن أن يستمر انسداد الأنف والصداع لأكثر من أسبوعين.

بينما النوع الآخر لالتهاب الجيوب الأنفية هو النوع المُزمن وهو أسوأ، حيث في هذه الحالة يكون الالتهاب دائم قد يصل إلى شهرين حيث قد يستمر إلى 8 أسابيع أو أكثر، وبشكل متكرر، وهذا ما أنا مُصاب به فهو يتكرر عدة مرات في السنة.

 

هذه الوصفة التي سوف نعرضها عليكم لا تغنيك عن الذهاب إلى الطبيب ولكن حاول تجربتها قبل الذهاب إليه فأنا عندما أشعر بقدوم وشيك لالتهاب الجيوب الأنفية أقوم بتحضير هذا المشروب خصوصاً وأن جميع مكوناته متوفرة في أي منزل دون بذل مجهود، إذا استمر الوضع للأسوأ فإني ألجأ إلى الطبيب والمضاد الحيوي في هذه الحالة ولكنني أُفضل تجربة هذا المشروب أولاً.

 

وإليك كيفية تحضير بهذا المشروب:

 

 

ما ستحتاج إليه:

  • عصير 1 ليمونة طازجة (يُفضل أن تكون عضوية أي تمت زراعتها بدون إضافة أي مواد كيمائية).
  • 1 ملعقة كبيرة من فلفل كايين (الفلفل الأحمر الحريف أو فلفل كايين، هو فلفل يُستخدم كمنكه في الطعام وللأغراض الطبية).
  • 1 ملعقة كبيرة من العسل الخام، الغير مصفى (يُفضل العثور على مصدر محلي لهذا العسل).
  • 1/4 كوب من خل عصير التفاح الغير مرشح.
  • 1/2 كوب من الماء النقي.

 

طريقة التحضير:

اغلي الماء وصبه في كوب، ثم أضف خل التفاح واتركهم لبضع دقائق، ثم أضف العسل وفلفل كايين الحار، ثم بعد ذلك حرك المزيج جيداً، ثم أضف عصير الليمون.

 

يُمكن شرب هذا المشروب مرتين يومياً خلال فترة الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، ولكنني أوصي بتناوله مرة عند الصباح ومرة عند المساء.

 

لماذا هذه المكونات بالتحديد؟!

الإجابة هي أن خل التفاح يعتبر عنصراً جيداً لجهاز المناعة بشكل عام، كما أنه يعمل كعامل مضاد للجراثيم، ويمنع انتشار البكتيريا وقتلها وبالأخص الموجودة بالجيوب الأنفية، أما فلفل الكايين الحار فهو يساعد على تنظيف مجرى الجيوب الأنفية، في حين أن عصير الليمون يحتوي على فيتامين C، وهو أيضاً جيد لجهاز المناعة، ويعمل العسل كمهدئ طبيعي ويعمل أيضاً كعامل مضادة للبكتيريا بطريقة سلسلة.

 

لا تجرب أي وصفة إلا بعد استشارة الطبيب.

 

عن مدير الموقع

محمد سيد مدير موقع “عرب ميز” أعمل مترجماً ومطوراً لمواقع الإنترنت ومؤسس شركة “سوشيال تِك” لإدارة مواقع الإنترنت والشبكات الإجتماعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.