+10 أصناف يجب تناولها للحفاظ على صحتك بعيداً عن الخرافات المنتشرة

يهتم العديد من الأشخاص في الآونة الأخيرة بإتباع نظام غذائي صحي واختيار الطعام المناسب، ولهذا تجد العديد من الأسئلة المتكررة والتي تدور في رؤوسنا وتكاد تسيطر على تفكيرنا مثل ماذا نأكل لإنقاص كتلتنا؟ كيف تعيش بدون تناول سكر وملح؟ ماذا نفعل إذا لم نتمكن من العثور على الجزر العضوي؟ وحتى نحد من التساؤلات حول هذا الموضوع سنقدم لكم 17 إجابة لأكثر الأسئلة شيوعاً حول التغذية والتي ثَبُتت علمياً.

 

17. تعزيز الطاقة الفوري

تعتمد طاقة الجسم على الطعام الذي نأكله، ولهذا سوف يساعدك استهلاك الأرز البني والعسل والبيض البقاء نشيطًا إذا ما تم استهلاكهم بشكل منتظم، ولكن إذا كنت بحاجة إلى زيادة طاقة فورية، فلا تتعجل بشراء مشروب طاقة لأنه يحتوي على الكثير من السكر والكافيين، والذي سيعطيك طاقة اصطناعية، ولكن يُمكنك استبداله بتناول تفاحة طازجة فهذا سيعزز طاقتك بشكل طبيعي.

 

16. الأطعمة التي لا تزيد من نسبة الكولسترول

الأطعمة الغنية

استهلاك الكولسترول ليس سيئاً دائماً، فكل شيء يعتمد على نوع الدهون التي يحتويها المنتج، فالمنتجات مثل الزبد، والنقانق، وشوكولاتة الحليب، وحتى الحلويات تكون غنية بالدهون المشبعة التي تزيد من مستويات الكولسترول ، في حين أن الحبوب والفاصوليا والعدس والمكسرات غير المملحة هي المنتجات التي تساعد على خفض مستويات الكولسترول بشكل طبيعي لأنها منخفضة في هذا النوع من الدهون، ولتعلم بالرغم من أن البيض والروبيان والكبد يعتبروا من الأطعمة الغنية بالكولسترول إلا أنهم في الواقع لا يزيدوا من نسبته في أجسامنا، على العكس منتجات الألبان وغيرها من منتجات الألبان كاملة الدسم، فبالرغم من أنها منتجات  غير ضارة، إلا أن كمية الدهون المشبعة فيها عالية جدًا، لذا من الأفضل الحد من استهلاكها.

 

15. الغلوتين

يعاني نسبة ضئيلة من سكان العالم من حساسية من الغلوتين أي عدم تحمله، وهذا يعني أن جميع الأشخاص الآخرين (حوالي 90٪) يُمكنهم استهلاك القمح والمنتجات الأخرى التي تحتوي على الغلوتين بحرية كاملة.

 

14. الأطعمة الغنية والمفيدة

الأطعمة الغنية

دعونا نتفق أنه لا يوجد منتج واحد أو صنف واحد من الطعام سيوفر جميع احتياجات الجسم وسيغنيك عن باقي الأشياء فحتى تبقى بصحة جيدة يجب أن تتبع نظام غذائي متوازن ومتنوع، ولكن فلنتفق أنه توجد بعض المنتجات التي تكون غنية بالعناصر الغذائية أكثر من غيرها على سبيل المثال السبانخ، والقرنبيط، والعنب البري، والحمص، والعدس، والفاصوليا، والملفوف، والخوخ، والجوز، ولهذا فمن الأفضل أن تُدرج هذه الأطعمة في قائمة غذائك على الفور.

 

13. الخبز

ماذا نأكل

بالطبع إن الخبز اللذيذ له متعة فريدة به ولذلك يمكنك أن تأكل الخبز، ولكن لا يجب أن تعتبره عنصراً ضاراً في نظامك الغذائي الصحي، إنه ليس بهذا الضرر طالما تم تناوله بكميات محدودة.

 

12. الكربوهيدرات


فلنضع قاعدة أساسية لأي نظام غذائي، مستحيل أن يُطلق على أي نظام غذائي صحي بأنه متميز بدون احتوائه على الكربوهيدرات، ولتعلم أن جميع المنتجات النباتية المفيدة هي مصدر للكربوهيدرات، ولكن بالطبع يجب أن تستثني الأطعمة الغنية بالسكّريات، ليس لأنها تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات ولكن لأنها تحتوي على دهون وصوديوم ومكونات خطيرة أخرى، فالكربوهيدرات ليست مشكلة في حد ذاتها، بينما الوجبات السريعة غير الصحية هي المشكلة!

 

11. التخلص من السموم

ديتوكس

جسمنا يطهر نفسه يومياً، وأفضل طريقة يمكنك من خلالها مساعدته للقيام بهذه المهمة هي اتباع نظام غذائي صحي، وكذلك ممارسة التمارين الرياضية، والنوم بشكل كاف، والقدرة على التحكم في التوتر، وبالطبع عدم التدخين، إذا حافظت على إتباع القواعد السابقة فلن تكون بحاجة إلى مُطهر للسموم وبخاصة المُطهرات الصطناعية! فهو ليس فقط غير فعال ولكن يمكن أن يسبب مشكلة لصحتك.

 

10. توليفة المنتجات

المنتجات الأكثر فائدة عادة ما تتضمن على عنصر واحد فقط، على سبيل المثال، منتجات مثل الأفوكادو، أو العدس، أو العنب البري، أو البروكلي، أو اللوز، إلخ، ولهذا السبب عند اختيار المنتجات، انتبه دائماً إلى قائمة المكونات: فكلما كانت أقصر، كلما كان ذلك أفضل، ويجب الانتباه أيضاً إلى كمية المواد الكيميائية والسكر والزيوت والملح وغيرها.

 

9. هل يمكننا تناول نفس المنتجات كل يوم؟

إذا كنت تتبع نظام غذائي متوازن، فيمكنك بسهولة تناول نفس المنتجات والأطباق على أساس يومي. ومع ذلك، فإنه لا يزال من المفيد تنويع كمية الطعام اليومية من وقت لآخر.

 

8. الدهون


كما قلنا بالفعل، يتم تضمين الدهون “الجيدة” في المكسرات والبذور والزيتون والأفوكادو والمأكولات البحرية وزيت الزيتون، لهذا تذكر أن ما يجب تقليله هو استهلاك الدهون المشبعة التي تجدها في الأطعمة الغير صحية مثل منتجات اللحوم ومنتجات الألبان المصنوعة من الحليب الكامل.

 

7. المنتجات العضوية

ماذا نأكل

الزراعة العضوية تحمي الغذاء من مبيدات الآفات الضارة. بالإضافة إلى ذلك، فهناك مزايا بيئية وأخلاقية واضحة، ولكن لا يوجد حتى الآن أي دليل على فوائدها للصحة نظرًا لعدم إجراء دراسات مناسبة وملائمة بصدد هذا الموضوع.

 

6. الخضروات


تستطيع شراء الخضروات الأساسية سواء كانت طازجة أو مجمدة، وإذا كنت ستشتري خضروات مجمدة فيجب أن تبحث عن جملة “مجمدة سريعاً” وبعد الحصاد مباشرةً، وهناك أيضاً بعض العوامل الأخرى التي يجب الانتباه إليها مثل:

  • يجب أن يكون تاريخ حصاد الخضراوات المجمدة متوافقاً مع موسم الحصاد.
  • يجب أن تكون قطع الخضروات في العبوة منفصلة فإذا وجدت قطعة واحدة كبيرة جليدية، فهذا يشير إلى حدوث انتهاك لعملية التخزين والنقل.

 

5. المعالجة الحرارية

ماذا نأكل

المعالجة بالحرارة بالنسبة للفواكه والخضروات ليست أمراً مثالياً في جميع الأوقات، فالأمر يعتمد أكثر على المنتج، على سبيل المثال:

  • يتم تناول التوت الطازج بشكل أفضل لأنه يحتفظ بجميع مضادات الأكسدة وهو طازج.
  • ينبغي طهي الطماطم والملفوف قليلاً لتحسين عملية الهضم.
  • لا يجب تناول العدس والفاصوليا إلا بعد طهيهم تماماً.

 

4. السمك


يمكن تناول الأسماك كل يوم في إحدى الوجبات. ومع ذلك، يجب التأكد من أن الأسماك التي تتناولها لا تحتوي على كميات كبيرة من الزئبق والمواد الضارة الأخرى، ولقد تم التوصل إلى أن الأسماك الصغيرة أقل احتمالاً لاحتواء الزئبق عن الأسماك الكبيرة.

 

3. الكالسيوم بدون الحليب

ماذا نأكل

لم يأت العلماء إلى نتيجة حول ضرر أو فائدة الحليب بشكل حاسم، ولكن بالنسبة لأولئك الذين قرروا استبعاد هذا المنتج من نظامهم الغذائي، فنوصيهم بتضمين منتجات أخرى غنية بالكالسيوم بدلاً من الحليب على سبيل المثال، الخضروات، والفاصوليا، والصويا.

 

2. الكحول

تؤكد أحدث الأبحاث أن استهلاك أي كمية من الكحول يكون له تأثير سلبي على عدد سنوات حياتك، لذلك إذا كنت تشرب الكحول، فيجب التوقف عن ذلك على الفور.

 

1. السكر


يوفر السكر لنا سعرات حرارية فارغة دون أي مواد مغذية أخرى. بالإضافة إلى ذلك، يطلق السكر الأنسولين، مما يعزز زيادة الكتلة، وأيضاً يجعلنا السكر نريد أن نأكل أكثر، وهذا هو السبب في احتواء الكثير من المنتجات في المتاجر على الكثير من السكر.

 

نصيحة أخيرة، يجب أن تتأكد من إتباع النقاط التالية فهي نقاط أساسية لأي نظام غذائي صحي:

  • اشرب الماء بدلاً من الصودا.
  • تناول الحبوب الكاملة فقط.
  • احصل على الدهون الجيدة من المكسرات والبذور وزيت الزيتون والأفوكادو.
  • حاول تناول الأسماك والمأكولات البحرية بدلاً من اللحوم كمصدر للبروتين.
  • قلل بقدر الإمكان السكر والملح، وأكثِر بقدر الإمكان من الخضروات والفواكه.

 

تعرف أيضاً على 8 نصائح من علماء الأعصاب سوف تساعدك في أن تصبح سعيداً وأن تفهم كيفية عمل دماغك

أي من هذه التوصيات ستتبعها؟ من فضلك أخبرنا عنها في التعليقات 🙂 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: