10 رموز نستخدمها دائماً دون أن نعرف أصلها ومنشأها – تعرَّف على قصص ظهورها

 

أصبحنا الآن في تطور كبير حتى أننا أصبحنا نستخدم الرموز في الكثير من حياتنا اختصاراً للوقت عند الكتابة مثلاً، وكذلك للدلالة على أشياء محددة ولكن هل فكرت يوماً من الذي ابتكر تلك الرموز؟ وهل توجد قصة حول نشأتها؟! هذا ما سنقدمه اليوم 10 رموز نستخدمها دائماً ولكن ما لا تعلمه أن لكل منها قصة حتى أصبحت على الشكل التي هي عليه الآن، فهيا بنا لنتعرف على هذه المعلومات المدهشة:

 

10. علامة الاختيار


نستخدم عادة علامة الاختيار للإشارة بأن هذا الشيء صحيح أو تمت الموافقة عليه أو أنه أُنجز على أكمل وجه، ولكن المدهش أن هذا الرمز عندما ظهر خلال الإمبراطورية الرومانية لم يكن شكله هكذا، وإنما كان عبارة عن حرف V اختصاراً لكلمة “Verita” والتي تعني أنه صحيح باللاتينية، ولكن مع مرور الوقت، تغيرت العلامة بسبب استخدام الأشخاص لأقلام الحبر والذي كان لا يظهر فور الكتابة، وبالتالي أدى ذلك إلى تحريف حرف الـ V إلى علامة √ بسبب قِصر الجانب الأيسر.

 

9. رمز إعادة التدوير


ظهر الرمز في يوم الأرض الأول في عام 1970، وتشير الثلاث أسهم إلى الموارد غير المتجددة والتي ينبغي الحفاظ عليها للأجيال المقبلة، كما أن لون الرمز هو الأخضر وهو يشير إلى الطبيعة.

 

8. رمز التحذير من الإشعاع


تم إنشاء الرمز في عام 1946 للإشارة إلى أي مواد أو أجسام أو مناطق بها نسبة إشعاع، وفكرة الرمز بسيطة للغاية فهي عبارة عن ذرة والثلاث أنواع الخاصة بالنشاط الإشعاعي وهي: (ألفا، وبيتا، وجاما).

 

7. مفتاح الأوامر (⌘)


يمكن العثور على رمز ⌘ فقط على لوحات مفاتيح المحمول المُنتجة من قِبل شركة أبل، وتم اشتقاق رمز أمر أبل من علامات الطرق المستخدمة في السويد للإشارة إلى المعالم الشهيرة.

 

6. رمز الفقرة


غالباً ما توضع هذه العلامة في الكتب للإشارة إلى جزء من النص، ويُرجح البعض بأن هذه العلامة قد نشأت  نتيجة مضاعفة حرف الـ S وهو أول حرف في كلمة “جُملة” بالألمانية، بينما يُرجح البعض الآخر أنها نتيجة مزج حرف الـ S الموجود في جملة (signum sectiōnis) وهي تعني باللاتينية “علامة الفقرة”.

 

5. رمز حقوق الطبع والنشر


ظهرت أول الرموز التي تشير إلى حقوق المؤلف الخاصة بالطبع والنشر في 1670، واعتاد الأشخاص استخدام الرمز المُطول في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1802، ولكن بحلول عام 1909 تم ترك علامة © فقط للدلالة على أن حقوق الطبع والنشر محفوظة للمؤلف.

 

4. رمز @


اختلفت النظريات حول أصل ذلك الرمز حيث توجد نظرية (وإن كانت المُرجحة) أن هذا الرمز اختصار لكلمة “ad” والتي تعني باللاتينية (إلى/ على)، وتعرض الرمز للكثير من النظريات الأخرى ولكنه في نهاية المطاف انتقل إلى لغة الحاسب الآلي من خلال الآلة الكاتبة ومن هنا تم دمجه في لوحة المفاتيح، والغريب في الأمر أن هذا الرمز في روسيا يُطلق عليه اسم “الكلب” لأنه في الثمانينيات، كان لهذا الرمز المدموج في لوحة المفاتيح ذيل صغير مماثل لذيل الكلب.

 

3. نقطة النهاية


كان أول ظهور لنقطة النهاية في اليونان، وكانت منقسمة إلى ثلاث أنواع حسب موضعها إما كانت (بالأعلى، أو في المنتصف، أو منخفضة) ولكل موضع دلالة على معنى محدد، ولكن في نهاية المطاف تم استخلاص جميع المواضع إلى الموضع المنخفض ليشير إلى نهاية الجملة.

 

2. رمز يو إس بي


تم استوحاء رمز يو إس بي من الرمح الثلاثي الخاص بإله البحر الإغريقي (بوسيدون) وإله البحر في الأساطير الرومانية (نيبتون) والذي يشير إلى قوتهم وسلطتهم، وبالتالي هذا يمنح قوة لليو إس بي في نقل البيانات بالجهاز المتصل.

 

1. رمز الهاشتاغ (#)


انتشر في الآونة الأخيرة استخدام رمز الهاشتاج بكثرة ولكننا نستخدمه دون أن نسأل عن القصة التي كان هو نتيجتها، كان يشير هذا الرمز في الأدب اللاتيني في العصور الوسطى للصليب، وكان يدل على كلمة Cu m Deo اللاتينية والتي تعني “مع الله”، وكذلك تم استخدامه فيما بعد كوحدة قياس الأوزان (الباوند).

 

اقرأ أيضاً: 6 أشخاص ماتوا بطريقة غريبة وغامضة. هذه هي قصص موتهم

قد يبدو الأمر للبعض وكأنها معلومات لا داعي لها ولكن لن يقدر تلك المعلومات إلا محبي المعلومات الجديدة ومحبي التاريخ أيضاً، فلا تتردد في نشرها 🙂 .

 

عن Fayrouz Salem

أنا فيروز سالم، أعمل كمترجمة ومحررة لدى موقع عرب ميز، فالترجمة بالنسبة لي ليست مهنة فحسب بل إني أجد بها متعة لا يضاهيها متعة، كما إنني أعشق القراءة والبحث واستنباط المعلومة الدقيقة لتقديمها للقارئ بكل سهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.